17 April 2018 - 16:11
رمز الخبر: 442953
پ
: جدَّد ائتلاف شباب ثورة ۱۴ فبراير استنكاره وشجبه لسياسة استهداف النظام الخليفي لعوائل الشهداء، مشدّداً على موقفه الداعم والمتضامن مع عوائل الشهداء.
 ائتلاف ۱۴ فبراير

الائتلاف ادان عبر موقعه الإلكتروني استمرار النظام الخليفيّ في استهداف عوائل الشهداء بشتّى الوسائل الجائرة وآخرها اقتحام بيوتهم وترويعهم.

وأشار إلى أقدام عناصر المرتزقة يوم الأحد 15 أبريل/ نيسان 2018 بالهجوم على بيوت عوائل الشهداء في عدّة بلدات، منها بلدة كرباباد حيث اقتحمت منزل «الشهيد سيد قاسم خليل» ومنزل «الشهيد ميثم علي» وفي مدينة الزهراء منزل «الشهيد حسن البحرانيّ»، والقيام بتكسير محتويات هذه المنازل، من دون مراعاة لحرمتها، بالاضافة إلى اقتحام منزل شهيد الحريّة «حسن البحرانيّ» منذ أيّام، في أثناء إقامة مجلس عزاء على روحه واعتقال افراد من عوائل الشهداء. (۹۸۶/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.