19 April 2018 - 20:39
رمز الخبر: 443000
پ
تباحث وزير الدفاع الايراني العميد امير حاتمي صباح اليوم الخميس مع نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي بالعراق ابو مهدي المهندس» حول التعاون والتنسيق الامني المشترك بين البلدين.
وزير الدفاع الايراني يلتقي نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي بالعراق

واعرب العميد حاتمي خلال اللقاء عن سروره للقائه القيادي المجاهد في الحشد الشعبي ورفاق دربه مشيدا بالجهود المخلصة التي بذلها لارساء دعائم الاستقرار والامن في العراق .

واشار الى ان الاعداء من عملاء الاستكبار العالمي والذي كانوا اداة لتمرير ماربه الشيطانية ارتكبوا بجهلهم الكثير من المظالم بحق الامة الاسلامية ولاسيما الشعب العراقي والسوري وابناء المنطقة وقال انهم قدموا بجرائمهم التي لاتحصى خدمات لاعداء الاسلام.

بدوره ثمن ابومهدي المهندس بالدعم المفتوح الذي قدمته وزارة الدفاع الايرانية واصفا الانتصارات الاخيرة لمحور المقاومة في هزيمة داعش بانها منقطعة النظير‌.

واعتبر المهندس دور القيادة الحكيمة لقائد الثورة الاسلامية في ايران والمرجع اية الله السيد علي السيستاني بانه مصيريا في توحيد القوى المضحية والمجاهدة للحشد الشعبي معربا عن امله في ان يسود العراق في المستقبل القريب الاستقرار والامن الكاملين عبر التعاون الوثيق بين الحكومة وابناء الشعب العراقي.

يذكر ان رئيس هيأة الحشد الشعبي ومستشار الأمن الوطني فالح الفياض كان استقبل، اليوم الخميس، في مكتبه وزير الدفاع الإيراني أمير حاتمي الذي اكد ان الجمهورية الاسلامية تقف مع العراق حتى إقتلاع جذور داعش. (۹۸۶/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.