20 April 2018 - 14:00
رمز الخبر: 443005
پ
ولايتي:
شدد مستشار قائد الثورة الاسلامية للشؤون الدولية علي اكبر ولايتي، على ان ما يتصوره البعض انه يمكن عبر الضغط على سوريا القيام بتقسيها هي مزاعم واهية ووهمية مؤكدا على ان سوريا دولة واحدة وان الامريكيين سوف يطردون من سوريا عاجلا ام اجلا.
ولايتي :

وبحسب وكالة مهر للأنباء، أن مستشار قائد الثورة الاسلامية للشؤون الدولية "علي اكبر ولايتي"، اكد في كلمته خلال مراسم الدورة ال35 لمسابقات الدولية للقرأن الكريم، في مصلى الامام الخميني، (ره) في طهران، على ان اميركا وحلفاءها هم سبب الحرب على سوريا متهما السعودية بالوقوف وراء جميع الفتن وهي تدفع ثمن هذه الجرائم من بيت مال المسلمين وتحاول باعتبارها عميلة للاستكبار اعطاء صورة مرعبة عن الاسلام وهي ستغرق حتما في مستنقع اليمن .

واشار ولايتي الى ان هيمنة الاستعمار في الدول الاسلامية هي سبب ضعف هذه الدول وقال ان الصحوة الاسلامية هي سبب يقظة المسلمين ووقوف شعوب دول مثل ايران والعراق وسوريا ولبنان وافغانستان واليمن بوجه الاجانب واميركا واحباط هجماتهم ومخططاتهم .

واعتبر ولايتي طهران بانها محور الصحوة الاسلامية وقال ان الصحوة الاسلامية في جبهة المقاومة اليوم تبدا من طهران وتمتد الى بغداد ودمشق وبيروت وفلسطين  وسينضم اليمن اليها قريبا، مؤكدا ان التقسيم وزعزعة وحدة الدول الاسلامية هو الهدف الرئيس للاعداء ولولا دعم ايران لكانت بغداد ودمشق اليوم محتلة من قبل داعش ولكانت بيروت محتلة من قبل اسرائيل . كما ان العراق كان مخططا له من قبل الاعداء ان يقسم الى ثلاثة اقسام الا ان هذه كانت مجرد اضغاث احلام لاميركا. (۹۸۶/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.