23 April 2018 - 11:15
رمز الخبر: 443075
پ
مجلس صيانة الدستور:
اكد مجلس صيانة الدستور في ايران، وفي بيان صدر عنه بمناسبة الذكرى السنوية لتاسيس حرس الثورة الاسلامية، اكد ان الامن والقوة والمعزة التي تتمع بها ايران الاسلامية اليوم مرهون جميعا بالتواجد المقتدر لقوات الحرس الثوري المضحين وفي مختلف الساحات.
مجلس صيانة الدستور :

واستدل مجلس صيانة الدستور في بيانه بالاية الكريمة 'مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجالٌ صَدَقُوا ما عاهَدُوا اللّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضي نَحْبَهُ وَ مِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَ ما بَدَّلُوا تَبْدِيلاً'؛ كما نوه الي بعثة الرسول الاكرم محمد بن عبد الله (صلي الله عليه واله وسلم)؛ مؤكدا انها كانت تحقيقا للوعد الالهي الذي كان الانبياء (ع) جميعا في انتظاره.

وتابع البيان، ان الاسلام جاء ليحرر الانسان من سلاسل الظلم والجور، وبدا مرحلة جديدة من المواجهة بين الحق والباطل.

ونوه البيان الي ملحمة عاشوراء الحسينية وتضحيات سبط الرسول الاكرم (ص) ابي عبد الله الحسين (ع) وانصاره، التي جاءت دفاعا عن الاسلام ونهج السعادة الالهية.

كما اشار الي انتصار الثورة الاسلامية في ايران الذي تحقق بواسطة احد سلالة رسول الله (ص) الامام الخميني (رض)؛ مؤكدا ان الامام الراحل اتبع خطي اسلافه الطاهرين وانتهج مسار اهل البيت (عليهم السلام) وسار علي نهج الحسين (ع)، ليكرس نظاما اقضّ مضاجع الطواغيت؛ بما يشكل انطلاقة جديدة اخري علي صعيد المواجهة الشاملة بين جبهتي الحق والباطل.

واشار البيان الي تاسيس حرس الثورة الاسلامية بمبادرة من الامام الخميني (رض) والذي ضمّ رجالا مؤمنين شجعان سطّروا ملاحم كبري في ساحات الجهاد ضد اعداء الثورة.

واكد البيان ان تاسيس الحرس الثوري جاء في ظل الطاعة الشاملة لشخص الولي الفقيه، والعقيدة الراسخة بتحقيق الوعد الالهي؛ مضيفا ان قوات الحرس الثوري جسّدت حضورا مقتدرا في مختلف الساحات، وضمنت للجمهورية الاسلامية الايرانية الامن والقوة والمعزة التي تتمتع بها وباتت متعاظمة يوما بعد يوم.

واكد مجلس صيانة الدستور في بيانه انه الانتصارات المحققة في ساحات الحروب المعقدة ضد التكفيريين، عملاء الاستكبار العالمي، والتي اضيفت اليوم الي سجل الانجازات العظيمة للحرس الثوري، تجسد قطعا مدي الايمان الراسخ والاتكال القوي لدي المنتسبين الي هذه القوة العسكرية والتي تحولت اليوم الي شوكة في اعين الاعداء.

واعرب مجلس صيانة الدستور عن ارتياحه للوحدة والتآلف الرصين القائم بين كافة القوات المسلحة الايرانية؛ مؤكدا ان ذلك تجلي في امثل صوره خلال الايام الاخيرة عبر تصريحات القائد العام للجيش الايراني، والتي بددت آمال الاعداء ومضمري السوء الي هذا النظام المنبثق من دماء الشهداء.

وفي الختام قدم مجلس صيانة الدستور التهاني بالمناسبة الي جميع القادة الأباة والمنتسبين البواسل الي الحرس الثوري؛ كما احتفي بذكري شهداء حرس الثورة الاسلامية الاجلاء الذين سطروا الملاحم في تاريخ الثورة، بما يشمل فترة الدفاع المقدس وفي ساحات الدفاع عن المراقد المقدسة لأهل البيت الاطهار (عليهم السلام). (۹۸۶/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.