23 April 2018 - 12:19
رمز الخبر: 443077
پ
من المقرر أن يقوم متولي العتبة الرضوية المقدسة بزيارة لجمهورية تتارستان تلبیة لدعوة رئيس هذه الجمهورية وأبرز علماء الدين فيها؛ حيث تجري الزيارة بالتعاون والتنسيق مع وزارة الخارجية الإيرانية ومنظمة الثقافة والعلاقات الإسلامية في إيران.
 السيد إبراهيم رئيسي

وبحسب موقع "آستان نيوز" تحدث فضيلة الشيخ محمد علي موحدي مدير مركز الشؤون الدولية في العتبة الرضوية المقدسة حول هذه الزيارة بقوله: أرض جمهورية تتارستان هي الأرض التي دخل منها الإسلام إلى روسيا، وتعتبر هذه الجمهورية اليوم مركزا للأنشطة والفعاليات الثقافية والدينية للمسلمين في الاتحاد الروسي الفدرالي، ولديها دور عميق ومؤثر للغاية في البناء الثقافي والديني لغيرها من جمهوريات الاتحاد الروسي ذات الحكم الذاتي، بحيث أنّ مدينتي قازان وبولغار في جمهورية تتارستان تعتبران مركز العلوم الدينية الإسلامية في الاتحاد الروسي.

وأضاف: يعرف عن أكاديمية بولغار الإسلامية أنها مركز وضع سياسات والأسس المعيارية للعلوم الإسلامية في تتارستان، وجميع المراكز والمؤسسات الدينية في الاتحاد الروسي تستوحي نشاطاتها في العمل التبليغي والديني من هذه الأكاديمية، وهذا يدلّ على المكانة السامية والمهمة لهذه الجمهورية ثقافيا ودينيا.

وأكدّ مدير مركز الشؤون الدولية في العتبة الرضوية المقدسة على ضرورة التواصل والتعاون بين المراكز والمؤسسات الدينية والثقافية في الجمهورية الإسلامية الإيرانية وبين هذا المركز الثقافي والديني العظيم في الاتحاد الروسي، لاسيما أنّه يساهم في الحد من انتشار التشدد الديني، وفي ضمان أمن المنطقة، ومن هذه الجهة يغدو هذا السفر بالغ الأهمية لكلا الجانبين الإيراني والروسي.

وأشار فضيلة الشيخ موحدي إلى زيارة العام الفائت لرئيس جمهورية تتارستان إلى مشهد المقدسة ولقائه بسماحة السيد إبراهيم رئيسي متولي العتبة الرضوية، وقال: في تلك الزيارة تعرف رئيس جمهورية تتارستان على الإمكانيات الواسعة للعتبة الرضوية في مختلف المجالات العلمية والثقافية والدينية والفكرية والاقتصادية، وعبّر عن رغبته في إقامة أوثق علاقات الصداقة والتعاون بين الجانبي، وقبل عدة أشهر قام بتوجيه دعوة رسمية لمتولي العتبة الرضوية المقدسة لزيارة جمهورية تتارستان.

ولفت فضيلة الشيخ موحدي إلى أهداف الرؤية الاستراتيجية للعتبة الرضوية المقدسة، وشدد على إمكانية إقامة تعاون واسع مع جمهورية تتارستان في المجالات العلمية والثقافية والاقتصادية، معبرا عن أمله في أن تشهد الأعوام القادمة خطوات عملية قيمة وتحولا جوهريا على هذا الصعيد. (۹۸۶/ع۹۴۰) 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.