25 April 2018 - 16:32
رمز الخبر: 443149
پ
جبهة العمل دانت اغتيال الصماد:
دانت بشدة ​جبهة العمل الإسلامي​ في لبنان "جريمة اغتيال رئيس المجلس السياسي الأعلى لحركة أنصار الله في اليمن صالح علي الصماد"، معتبرةً أنّ "هذا العدوان الأمريكي السعودي المستمر منذ أكثر من ثلاث سنوات ضد الشعب اليمني الصامد هو عدوان ظالم وجائر ومسعور يهدف إلى إخضاع وتركيع هذا الشعب الذي لم ولن يركع إلا لله".
العمل الإسلامي

ورأت الجبهة أنّ "جريمة اغتيال الصماد بواسطة طائرات التحالف الأمريكي السعودي هي جريمة موصوفة ولا إنسانية وعلى المجتمع الدولي وكل الأحرار والشرفاء في العالم العمل عل وقف العدوان الذي يستهدف اليمن وشعبه وحضارته ومقوماته وتراثه الثقافي، هذا العدوان البربري الغاشم الذي يطال الحجر والبشر على السواء لا لشيء إلا لأنّ الشعب اليمني يُريد أن يكون حرّاً ومسؤولاً عن قراراته الداخلية والخارجية، ومسؤولاً عن التزاماته وتحديد خياراته التي يراها مناسبة له ولمصلحة وطنه".

ولفتت الجبهة إلى أنّ "جريمة اغتيال الصماد أمر خطير جداً وعلى أميركا والسعودية مسؤولية وتبعات ذلك ولا يُلام شعب قرّر الحياة بعزة وكرامة وقرّر الموت شامخاً، فهذا شعب عزيز منتصر في نهاية المطاف". (۹۸۶/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.