16 May 2018 - 17:44
رمز الخبر: 443682
پ
المجلس التنسيقي للاعلام الاسلامي:
ندد المجلس التنسيقي للاعلام الاسلامي اليوم الاربعاء بالمجزرة التي إرتكبها الصهاينة بحق الشعب الفلسطيني مؤكداً علي أنّ نقل السفارة الأمريكية الى القدس خطوة خبيثة مناهضة للسلام ومضادة للحركة الرامية الى تحرير القدس.
 الشعب الفلسطيني

وجاء في البيان الذي أصدره المجلس اليوم الاربعاء: إن نقل السفارة الأمريكية الى القدس الشريف والاعتراف الرسمي بالقدس كعاصمة للكيان الصهيوني المزيف والجلاد والقاتل للأطفال في الذكرى السبعين لزرع الغدة السرطانية الاسرائيلية في قلب العالم الاسلامي هي جميعاً بمثابة يوم نكبة جديد سجّله التاريخ في صفحاته.

وأضاف البيان بأنّ الشعب الفلسطيني بات اليوم يتطلع الى ردود فعل الشعوب والحكومات والمؤسسات الدولية بعد هذه المصيبة النكراء التي عاني منها الفلسطينيون والمجازر التي ارتكبها الصهانية بحقهم خلال تظاهرات ذكرى يوم النكبة والتي اقيمت في قطاع غزة.

وخاطب البيان الكيان الصهيوني وداعميه من العرب والغرب قائلاً: عليكم أن تعلموا جيداً بأنّ نقل السفارة الامريكية الى القدس هو خطأ كبير استراتيجي لا جدوى منه جاء إثر الهزائم المخزية التي لحقت بكم طيلة السنوات المنصرمة من جانب جبهة المقاومة خاصة تلك التي أخزتكم في سوريا والعراق وأخيراً في المشهد الانتخابي اللبناني.

ورأى المجلس التنسيقي للاعلام الاسلامي في بيانه بأنّ الصهاينة المجرمين المحتلين وبعد 70 سنة فهموا أخيراً عدم جدوى انتهاج سياسة القبضة الحديدية ضد الفلسطينيين والمقاومة وأنهم بعون الله سيُزالون من الخارطة في المستقبل القريب.
وإعتبر البيان إستشهاد عدد من الإخوة الفلسطينيين وإصابة اكثر من الفين و700 منهم بجروج ليس الّا جريمة دالة على الرعب المستولي على الصهاينة.

وشدد البيان على أنّ الحكومة المستكبرة والشيطانية الأمريكية خاصة ترامب المجرم فهموا جميعاً مغزى هذه الرسالة الموجهة اليهم من جانب الشعب الفلسطيني.

وختاماً طالب البيان المنظمات الاقليمية والدولية المتشدقة بحماية حقوق الانسان وجميع الشعوب الحرة والباحثة عن الحقيقة أن تتخذ موقفاً إزاء هذا الإجراء الشرير وترفع من صرختها وأن تدعم الفلسطينيين في العودة الى ديارهم. (۹۸۶/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.