01 July 2018 - 16:14
رمز الخبر: 444389
پ
الشيخ معله:
قال رئيس المؤتمر التأسيسي العام لتيار الحكمة الوطني الشيخ حميد معلة، ان التحالفات بين الكتل الانتخابية لازالت تراوح في مكانها بانتظار المصادقة على نتائج الانتخابات من قبل المحكمة الاتحادية.
 الشيخ حميد معلة

واضاف الساعدي ان "التعقيدات مازالت قائمة، ونأمل ان تتجه الكتل السياسية بإيجاد تحالفات مهمة ورصينة من اجل تشكيل حكومة خدمة وتنمية يمكنها ان تنقل العراقيين الى ضفة السلام".

واضاف، "اننا لا نتوقع تبدلات كثيرة؛ لكن بالتأكيد هناك الف و800 محطة انتخابية، ولابد ان ينتج منها شيء، وكما تعرفون ان الانتخابات شابها الكثير وشاب نزاهتها من الطعون، ينبغي ان تقوم به المفوضية من عد وفرز يدوي لتعيد لانتخابات بعض الهيبة التي شهدتها من مجمل الطعون الكثيرة التي واجهتها".

وتابع ان "موضوعة التحالفات مازالت تراوح محلها وكانت الحجة انتظار مصادقة المحكمة الاتحادية النهائية على نتائج الانتخابات وهو سبب مازال قائماً، وفترة العد والفرز"، لافتا الى انه "بحسب التوقعات انه لا يتجاوز الأسبوعين فيمكن ان نتجه سريعا باتجاه حسم النتائج والمصادقة عليها حين ذاك سيكون الطريق السالك باتجاه إيجاد التحالفات الرصينة والتي سيكون بناؤها مستندا على ما حصل في الجلسات والتفاهمات خلال الأسابيع الماضية".

وعن التحالف السباعي أوضح الساعدي "لا نستطيع ان نقول خماسي او سباعي او تساعي لازلنا في مداولات غير محسومة ومازال الكلام ينتظر حسم نتائج الانتخابات واذا ما حسمت هذه الأمور يمكن النقاش في طبيعة التحالفات القادمة". (۹۸۶/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.