03 August 2018 - 09:25
رمز الخبر: 444905
پ
أدان المكتب السياسي لأنصار الله اليوم الخميس بأشد عبارات الإدانة والاستنكار استمرار تحالف العدوان في ارتكاب الجرائم البشعة بحق أبناء الشعب اليمني المظلوم والتي لم تتوقف منذ أكثر من ثلاث سنوات، والتي كان آخرها جريمتي المحوات ومستشفى الثورة في محافظة الحديدة وراح ضحيتها العشرات من الشهداء والجرحى.
المكتب السياسي لأنصار الله

وقال المكتب السياسي لأنصار الله في بيان له: "إن هذه الجرائم تعبر بشكل واضح عن منهجية وأسلوب قوى العدوان الإجرامي المتوحش وتكشف بوضوح حجم الهزيمة واليأس المسيطرين على قوى العدوان السعودي الأمريكي الإسرائيلي".

ودعا شعوب العالم وكل المنظمات الإنسانية الحرة لإدانة هذه الجرائم والتحرك الجاد لرفض هذا التوحش المسعور.

ولفت في البيان أن ذلك يقابل بالصمت المتواطئ من قبل ما يسمى بالمجتمع الدولي والذي كان وما يزال أحد أهم أسباب استمرار جرائم الحرب من قبل تحالف العدوان السعودي الأمريكي الإسرائيلي واستفحالها يوما بعد آخر بحق الشعب اليمني. (۹۸۶/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.