08 August 2018 - 09:48
رمز الخبر: 444983
پ
وزیر الامن:
اكد وزیر الامن 'حجة الاسلام سید محمود علوي' ان رئیس جمهوریة امریكا دونالد ترامب اضاع مكانة ومصداقیة بلاده لدى الشعب الایراني العظیم والواعي وایضا المجتمع الدولي، عبر انتهاكه للتعهدات وانسحابه من الاتفاق النووي بوصفه تعهدا دولیاّ متعدد الاطراف.
محمود علوي

وقال حجة الاسلام علوي في تصریح له الیوم الثلاثاء من محافظة كهكیلویة وبویر احمد (جنوب غرب)، قال انه حتى لو عاد ترامب الى الاتفاق النووي، فإنه لا توجد اي ضمانات بشأن التزامه بــ 'المفاوضات الجدیدة' بین ایران وامریكا.

وتابع، ان التصور بانه یمكن عبر استخدام القوة والغطرسة إركاع الشعب الایراني الذي جرّب طوال اربعة عقود ضغوطا وتحدیات عصیبة، هي اوهام واهیة وباطلة.

وشدد وزیر الامن الایراني قائلا، ان ترامب وحلفاءه سیدفعون ثمن انسحابهم من الاتفاق النووي ونكثهم للعهود؛ مردفا : لیكن في یقین الساسة الامریكان ان التفاوض مع ناكثي العهود لا یلیق بمستوى الشعب الایراني الواعي ومسؤولی الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة اطلاقا.

وتساءل، انه كیف یمكن الوثوق او اجراء مفاوضات جدیدة مع شخص ینقض بكل سهولة اتفاقا دولیا متعدد الاطراف؟!

واستطرد قائلا انه ینبغي على ترامب ان یتفهم بان تهدیداته الخاویة لن تثني الشعب الایراني الواعي؛ مضیفا ان هذا الشعب برهن بأنه سیقوم بالرد المناسب عليى كل معتد یتجاوز عن حدوده.

وخلص الى ان ترامب وحلفاءه یسعون من خلال افتعال حرب نفسیة وبث الیأس والفرقة بین الشعب والمسؤولین الایحاء بان 'السبیل الوحید للخروج من الازمة والمشاكل والحظر یكمن فی اعادة المفاوضات مع الحكومة الامریكیة'. (۹۸۶/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.