16 August 2018 - 10:07
رمز الخبر: 445099
پ
نسويّة ائتلاف ۱۴ فبراير:
نددت الهيئة النسويّة في ائتلاف شباب ثورة ۱۴ فبراير في بيان لها بطلب المدعي العام السعودي بعقوبة الإعدام بحق الناشطة المعتقلة إسراء الغمغام وذلك بـ”القتل تعزيراً”، وجاء في بيانها ما يلي:
ائتلاف شباب ثورة ۱۴ فبراير

إنّ النظام السعوديّ نظام إرهابيّ لا يفهم سوى لغة الدم والقتل، ولا حرمة عنده لامرأة أو طفل، وما جرائمه في اليمن والبحرين إلا دليل دامغ على ذلك، إضافة إلى القمع الشديد بحقّ شعب الحجاز عامة وأبناء القطيف خاصة وقتلهم وسجنهم وإعدامهم، لهو تأكيد لذلك.

ولكن أن يعمد مدّعٍ عام في هذا النظام المجرم في محاكمة لمعتقلة رأي بالمطالبة بحكم الإعدام عليها على خلفيّة تهم سياسيّة، زجّت على أساسها في السجن لسنوات لهو جريمة كبرى وتجاوز خطر سببه تغاضي العالم عن جرائمه وجرأته على التمادي إلى ما بعد الخطوط الحمر.

إنّنا في الهيئة النسويّة في ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير نستنكر بشدّة هذا الطلب السفيه الذي يستخفّ بحياة مواطنة عوقبت على حريّة تعبيرها واتهمت بطلانًا وجورًا، ونؤكّد أنّنا متضامنون مع كلّ الحرائر المعتقلات ظلمًا في كلّ السجون العربيّة وأرض الحجاز خاصة. (۹۸۶/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.