18 August 2018 - 14:57
رمز الخبر: 445134
پ
الوفاق في الذكرى الثالثة لاعتقاله:
طالبت جمعية الوفاق الوطني الإسلامية في البحرين مطالبتها بالإفراج الفوري ودون قيد أو شرط عن القيادي الوفاقي والنائب السابق الشيخ حسن عيسى وجميع المعتقلين السياسيين.
جمعية الوفاق الوطني الاسلامية

وفي الذكرى الثالثة لإعتقال الشيخ حسن عيسى، تؤكد الوفاق ان المساس بالشخصيات العلمائية والسياسية وتعريضها للخطر والاعتقال كان ضمن مسار الانتقام وليس له علاقة بالقانون.

وأكدت الوفاق أنّ ما يواجهه الشيخ عيسى هو انتقام من تاريخه السياسي والفكري ودوره المجتمعي، وكان الشيخ حسن عيسى قد حصد أعلى الأصوات بنسبة تجاوزت 93% في آخر انتخابات قبل انطلاق الحراك الشعبي الكبير في العام 2011، إضافة لمطالبته بالتحول الديمقراطي والعدالة الاجتماعية والكرامة واحترام مبادئ حقوق الإنسان، وتشير إلى أن كل التهم الموجهة إليه بنيت على فبركات لدوافع سياسية معروفة الأهداف والنوايا.

وشدد الوفاق على أن الشيخ عيسى من أهم وأبرز الداعين إلى السلميّة في البحرين، وتضيف أن سجن شخصية بهذا الحجم الوطني دليل على فشل خيارات السلطة ومحاولتها الهروب للأمام وهو ما يزيد المشهد السياسي تعقيداً ويكشف عن مدى الشرخ الحاصل بين الشعب والسلطة .

وأكدت الوفاق أن إعتقال الشيخ حسن عيسى يمثل استمراراً لسياسة الانتقام السياسي من المعارضين، وشددت على أن الأحكام التي تصدر وبشكل يومي في أبشع صور العدالة الزائفة هي احكام سياسية بحته ولن تستطع أن توقف الحراك المطلبي المشروع. (۹۸۶/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.