23 August 2018 - 09:34
رمز الخبر: 445221
پ
حذّر الناطق الرسمي لأنصار الله محمد عبد السلام من خطورة استخدام السلطات السعودية فريضة الحج مدخلا للاعتراف بالكيان الصهيوني.
 محمد عبدالسلام

ووصف عبد السلام تصريحات وزير الأوقاف السعودي التي اشادت بسماح الكيان الصهيوني للحجيج الفلسطينيين لأداء فريضة الحج، والذي اعترف فيها بالكيان الصهيوني كدولة، بالخطيرةٌ وغير البريئة.

وقال "تصريحات وزير الأوقاف السعودي قد تمهد لمعادلة الحج مقابل الاعتراف بإسرائيل".

ودعا ناطق أنصار الله المسلمين في كافة أنحاء العالم الى تدارك هذا الخطر الذي يحيق بقضية الأمة الكبرى قبل فوات الأوان.

وكان اعترف وزير الأوقاف السعودي، عبد اللطيف آل الشيخ بالكيان الصهيوني كـ "دولة"، مشيدا بما اعتبره موقفه من المسلمين الذين يرغبون في أداء فريضة الحج في الأراضي المقدسة.

وقال آل الشيخ في تصريحات تلفزيونية، إن "ما أثار العجب هو أن دولة "إسرائيل" التي نعرف عنها الشيء الكثير لم تمنع الحجاج المسلمين من القدوم للمملكة لأداء فريضتهم، أما إحدى الدول كما بلغنا منعت الحجاج من الحج، وهذه سقطة كبيرة جدًا جدًا، ومن قام بهذا الفعل فإنه حري بالعقوبة من الله عاجلا غير آجل". (۹۸۶/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.