08 September 2018 - 12:47
رمز الخبر: 445484
پ
السيد عبد اللطيف فضل الله:
دعا رئيس "لقاء الفكر العاملي" ​علي عبد اللطيف فضل الله​، خلال خطبة الجمعة من على منبر المسجد الكبير في عيناثا، الى "وقف ​سياسة​ تقطيع الوقت وتعطيل مصالح البلد ورهن الامور الى الاجندات الخارجية وانتظار تبدلات في المشهد الدولي الامر الذي ينعكس مزيداً من الازمات الاجتماعية والاقتصادية والمعيشية والسياسية".
عبد اللطيف فضل الله​

وحذر فضل الله من "ازدياد الازمات الاجتماعية والتي تنفجر ازدياداً في العنف المجتمعي والتفلت من الضوابط القانونية والاجتماعية كما تتجلى في اتساع الهوة بين الطبقة السياسية والناس وفقدان الثقة بها"، مطالباً بـ"وقف المزايدات السياسية ولغة التنافق والتكاذب وافتقاد البعض للحس السياسي الوطني والذين يعبرون عن انحلال في القيم والمنظومة الاخلاقية".

كما رأى ان "سقوط عشرات الضحايا في ​حوادث السير​ يستوجب العمل على مستويين لوقف هذه المجزرة اليومية الاول هو تطبيق القوانين ومعاقبة المخالفين من دون استنسابية والثاني تحمل الدولة مسؤولياتها في صيانة الطرقات وتوفير معايير السلامة و​جسور المشاة​"، مشدداً على ان "الضغوط الاميركية التي تمارس على ​لبنان​ من اجل تكريس شرعية الاحتلال الصهيوني لاراض لبنانية مرفوض وكل ما يحكى عن ترسيم حدود بحرية وبرية بين لبنان و​فلسطين المحتلة​ مستنكر طالما انه لا يراعي السيادة اللبنانية ويكرس وجود الاحتلال". وشدد على ان "لا خيار الا خيار ​المقاومة​ لاسترجاع الارض المحتلة وردع العدو". (۹۸۶/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.