10 September 2018 - 14:11
رمز الخبر: 445522
پ
الرئيس المشاط:
قال الرئيس مهدي المشاط إن الشعب اليمني وأبطال الجيش واللجان الشعبية رسموا على ما يقارب من أربعة أعوام أروع صور البسالة والتضحية والفداء في ميادين العزة والكرامة.
الرئيس المشاط

وتحت عنوان "مشاريع الأعداء وصمود الأبطال استطاع اليمني أن يقهر المستحيل" نشرت مجلة الجيش اليوم الأحد مقالة افتتاحية لرئيس المجلس السياسي الأعلى مهدي المشاط قال فيها: "استطاع اليمني مستعينا بالله وبقدراته وإمكاناته المتاحة والمتواضعة وهو يواجه أعتى آلة حرب عالمية، كما استطاع أبطالنا اليوم تحطيم أسطورة أقوى الأسلحة الحربية الحديثة في مشهد يتكرر كل يوم عبر كامرات الإعلام الحربي يظهر صمود بطولي أذاق العدوان ومرتزقته الموت الزؤام وجرعهم علقم الهزائم".

وشكر الرئيس المشاط بتحية إعزاز وإكبار من يذودون عن اليمن في السواحل والسهول والجبال والجزر والصحارى، الباذلين أرواحهم ودماءهم رخيصة في سبيل الدفاع عن الوطن بكل عنفوان وكبرياء وطني وشموخ حضاري.

وأضاف بأن الشعب اليمني الذي أثبت صلابته أقوى من صلابة جباله وأنه لن يسمح بمشاريع التمزيق تستهدف حاضر ومستقبل اليمن ولن تذهب الأرواح الطاهرة لشهدائنا الأبرار والدماء الزكية لجرحانا المغاوير هدرا بل ستشرق نصرا عظيما يسحق كل مشاريع الفوضى والتشضي وخطط العدوان البغيضة.

وأشار رئيس المجلس السياسي الأعلى، إلى أن مشاريع العدو اليوم صارت أكثر وضوحاً ونماذجها المنتشرة في المناطق الخاضعة للاحتلال أكبر دليل ومؤشر عما تخبئه جحافل الغزو للشعب اليمني وأن الانتهاكات الجسيمة التي يتعرض لها الأطفال والنساء بمناطق الاحتلال تعد دافعا إضافيا لكل رجل حر أن يتحرك في ميادين المواجهة بكل ما أوتي من قوة وسيلعن التاريخ كل المتخاذلين والعملاء.

وأكد أن أقنعة تحالف العدوان سقطت وتتكشف كل يوم حقائق جديدة عن خبث نوايا تحالف الشر الأمريكي السعودي وأطماعه البائسة التي سقطت تحت أقدام الجيش واللجان الشعبية، فلجئوا إلى ارتكاب المجازر بحق النساء والأطفال والمسنين بحقد يكشف قبح العقول الإجرامية التي تسعى لتركيع شعب اليمن واستعباده.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.