15 September 2018 - 16:29
رمز الخبر: 445603
پ
مدير الحوزة العلميّة في محافظة مازنداران:
أوضح حجة الإسلام والمسلمين ابوترابي أنّ طالب العلوم الدينية يحتاج إلى العلم والمعرفة لتعزيز الروح المعنوية لديه، وتحصيل الكمال العلمي والمعرفي.
 الشیخ محمود أبو ترابي

وبحسب وكالة أنباء الحوزة، أنّ حجة الإسلام والمسلمين محمود أبو ترابي مدير الحوزة العلميّة في محافظة مازندران الإيرانية أكد خلال اجتماعه بمسؤول قسم التهذيب بالحوزات العلميّة على ضرورة الاهتمام بمسالة الأخلاق وتهذيب النفس في الحوزات العلميّة والمدراس الدينية.

وتابع مدير الحوزة العلميّة في محافظة مازندران، قائلاً: إنّ أساس وقوام الحوزات العلميّة هي مرهونة بالمسائل الأخلاقية وهذا ما يؤكد لنا على ضرورة إقامة الدروس والمحاضرات الأخلاقية وتعزيز النشاطات التربوية والقرآنية في الحوزات العلميّة وهذا ما يؤكد عليه علماءنا الربانيون.

وأوضح الشيخ ابو ترابي أنّ طالب العلوم الدينية يحتاج إلى العلم والمعرفة لتعزيز الروح المعنوية لديه، وتحصيل الكمال العلمي والمعرفي.

وأشار الأستاذ في الحوزة العلميّة أن العلم والأخلاق يرسمان خطة الطريق لطالب العلوم الدينية في تحقيق الأهداف المرجوة والمنشودة وهما تضمين لنيل الكمال العلمي والمعنوي، وأيضا تضمين لتأثير الحوزة العلميّة في المجتمع، معتبراً أنّ العلم والأخلاق ركنان أساسيان في الحوزة العلميّة لا يمكن انفككهما عنها.

وفي الختام أعتبر حجة الإسلام والمسلمين أبو ترابي أن أجواء الحوزات العلمية حافلة بالإخلاص والنقاء والروح المعنوية. والعلماء الذين يقطعون مراحل دراسية متقدمة في الحوزة يضطلعون بإدارة هذه المراكز بما لديهم من ثروة معنوية هائلة وبما يحملونه من قيم إنسانية وأخلاقية رفيعة، كما ينطلق عدد آخر منهم إلى مختلف نقاط البلد لإنجاز حكم القرآن بتعليم وتربية وإنذار الناس، وهذه كانت مسيرة الحوزة العلميّة منذ تأسيسها إلى يومنا هذا.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.