22 September 2018 - 23:48
رمز الخبر: 446700
پ
ردا على الإعتداء الارهابي في اهواز..
أكد الرئيس الايراني حسن روحاني، اليوم السبت، أن رد ايران على أدنى تهديد سيكون مدمرا، مشددا على أن على حماة الارهابيين ان يتحملوا المسؤولية.
روحاني

وفي اتصالين هاتفيين مع وزير الداخلية الايرانية عبد الرضا رحماني فضلي، ومحافظ خوزستان غلام رضا شريعتي، وبعد اطلاعه على احدث التقارير بشأن الإعتداء الارهابي الذي وقع صباح اليوم في اهواز وإصداره الاوامر اللازمة، أوعز الرئيس روحاني باستخدام جميع الامكانات للاهتمام بالوضع الصحي للمصابين في هذا الحادث الارهابي.

كما أصدر الرئيس روحاني الاوامر اللازمة الى وزارة الامن لتعبئة امكانات جميع الاجهزة الامنية لكشف الارهابيين وارتباطاتهم والتصدي القاطع لكل من له صلة بهذه الجريمة الارهابية.

وأكد الرئيس الايراني ان رد الجمهورية الاسلامية الايرانية على ادنى تهديد سيكون قاطعا ومدمرا، وأن على الذين يقدمون الدعم الاعلامي والمعلوماتي للارهابيين ان يتحملوا المسؤولية.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.