24 September 2018 - 10:17
رمز الخبر: 446731
پ
الشيخ علي الخطيب:
استنكر نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى العلامة الشيخ علي الخطيب، "العدوان الإجرامي في الاهواز الذي يؤكد من جديد ان الجمهورية الإسلامية الإيرانية لا تزال في دائرة الاستهداف إلارهابي الذي ترعاه الإدارة الأميركية وحلفاؤها في المنطقة وهو يتوج العدوانية الاستعمارية ضد إيران وشعبها".
نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ علي الخطيب

ودعا الدول والشعوب العربية والإسلامية إلى "التضامن مع إيران وشعبها في حربها ضد الإرهاب الصهيوني والتكفيري الذي يبث فتنه وينشر ارهابه وينسج مكائده لتخريب بلادنا واغراقها في الفوضى خدمة للمخططات إلاسرائيلية في تهويد فلسطين".

وقدم الشيخ الخطي التعازي للشعب الإيراني وحكومته وقيادته بشهداء العدوان، متمنيا للجرحى الشفاء العاجل ولايران العزة والتقدم والاستقرار.

هذا وأجرى الشيخ الخطيب اتصالا بالقائم باعمال السفارة الإيرانية في لبنان عزاه فيه بالشهداء. 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.