17 November 2018 - 15:47
رمز الخبر: 447578
پ
الشيخ علي الخطيب:
طالب الشيخ ​علي الخطيب​، السياسيين في ​لبنان​ "الارتقاء الى تضحيات ​الشعب اللبناني​ والوفاء لدماء شهداء لبنان من جيش ومقاومة وشعب، فيتنازلوا لبعضهم البعض ويضعوا مصلحة لبنان وشعبه فوق كل اعتبار، ولا يضعوا تعقيداتهم التوزيرية في بازار الطائفية"، مشددا على أنه "لا يجوز اثارة النعرات الطائفية في موضوع سياسي بامتياز".
الشيخ علي الخطيب

وأكد في خطبة الجمعة أن "​الحكومة​ الوطنية الموسعة هي مطلب كل اللبنانيين وانعكاس لنتائج ​الانتخابات النيابية، ونحن نريد ان ترسخ هذه الحكومة الوحدة الوطنية وتعزز التعاون بين المكونات السياسية وتكون لكل اللبنانيين تعبّر عن تطلعاتهم وتوفر لهم العيش اللائق والكريم وتنهض ب​الاقتصاد​ الوطني وتكافح ​الفساد​ وتعزز سلطة القانون ليكون لنا دولة عادلة ترعى شؤون اللبنانيين دون تمييز".

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.