19 November 2018 - 09:27
رمز الخبر: 447605
پ
شارك وفد من المجمع العالمي للتقريب في احتفالية المولد النبوي الشريف في ديالى التي يقيمها في كل سنة الشيخ محمود الطائي نجل الشهيد الشيخ يونس الطائي في أجواء إيمانية يسودها الفرح والسرور بميلاد منقذ البشرية محمد (صلى الله عليه واله وسلم).
وفد مجمع التقريب يشارك احتفالية المولد النبوي الشريف في ديالى

وقد القى السيد كاظم الجابري ممثل مجمع التقريب كلمة تحدث فيها عن النبي الاعظم ودور أخلاقه الشريفة واخلاق المسلمين في نشر الاسلام مؤكداً خطأ مقولة أن الاسلام انتشر بالسيف بل انتشر بالأخلاق والعفو والتسامح ثم عرج على الاشارة الى حياة الامام الحسن العسكري الامام الحادي عشر من أئمة اهل البيت (ع) الذي يصادف يوم 8 ربيع الاول ذكرى شهادته حيث مات غريبا مسموما في سامراء بأيدي الظالمين عن عمر لم يتجاوز الثامنة والعشرين وكان عليه السلام جاء الى سامراء مع والده الامام الهادي وعمره سنتان بعد ان استدعاه المتوكل العباسي وعاش فيها تحت الاقامة الجبرية والمراقبة الشديدة وحبس اكثر من مرة وظل صابرا يجاهد للمحافظة على الاسلام الصحيح ومجسدا اخلاق جده رسول الله (صلى الله عليه وسلم).

 كما القى سماحة الشيخ عدنان العاني رئيس رابطة علماء الاعتدال وعضو مجلس شورى التقريب كلمة أكد فيها على وجوب التمسك بالإسلام والاقتداء بسيرة النبي واهل بيته عليهم السلام.

 بعد ذلك زار الوفد جامع الشابندر وادى فيه صلاة المغرب والعشاء جماعة واجتمع بالشيخ احمد البياتي ممثل المجمع في ديالى وتناول الاجتماع آفاق العمل والتحرك التقريبي.

 ثم زار الوفد السيد جبار المعموري في قرية جديدة الشط وكان لقاءاً طيباً استُذكِرت فيه ايام الجهاد وعمل السيد المعموري ودوره التقريبي وعلاقته بهيئة علماء المسلمين وجماعات المقاومة.

 وقد رافق الوفد في تحركه مشكوراً الاخ ابو جهاد مسؤول تعبئة ديالى وعضو مجمع التقريب.

المصدر: تنا

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.