19 November 2018 - 14:11
رمز الخبر: 447611
پ
الشيخ علي ياسين:
أكد رئيس لقاء علماء صور العلامة الشيخ علي ياسين أن "ما تتعرض له الجمهورية الاسلامية في ايران لن يضعف عزيمتها، بل سيزيدها قوة وصمودا ومنعة لدعم قضايا المحرومين والمستضعفين وفي مقدمتهم القضية الفلسطينية، لا سيما وأنها السند الحقيقي لفلسطين والحامية لها من خيانات المطبعين والعاملين لدى المشروع الصهيو اميركي من الأنظمة العربية والاسلامية".
الشيخ علي  ياسين

وشدد خلال تصريح "على ان الوحدة الاسلامية ضرورة لحماية المنطقة وانقاذها من المخططات الصهيواميركية التي تهدف للسيطرة على المنطقة وسلب ثرواتها المادية والمعنوية"، مؤكدا "ان المستفيد الوحيد من أي فتنة تقع في العالم هي الولايات المتحدة الاميركية ومن يسير في ركبها".

وتابع: "إن الانتصار في فلسطين ما هو إلا ترجمة لهذه الوحدة خصوصا بين أقطاب محور المقاومة، وكذلك تجلي حقيقي للدعم المطلق من الجمهورية الاسلامية للمقاومة في فلسطين التي تحافظ على بوصلتها ولم تضعف رغم التخاذل العربي والصمت الدولي".

وختم، متمنيا "على النخب في العالمين العربي والاسلامي خصوصا رجال الدين، العمل على قطع الطريق على الفتن التي تحاك من قبل المشروع الصهيو اميركي ونشر الوعي بضرورة الوحدة وتوجيه الشعوب لمواجهة التطبيع وتبني خيار المقاومة". 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.