30 November 2018 - 16:56
رمز الخبر: 447809
پ
جبهة العمل الاسلامي:
أكدت "جبهة العمل الاسلامي" في لبنان في بيان اثر اجتماعها الدوري، لمناسبة "اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني"، على "حق هذا الشعب الصامد المكافح بتحرير أرضه وتقرير مصيره واستعادة الحقوق والمقدسات المغتصبة".
العمل الإسلامي

ولفتت إلى أن "كل القرارات الدولية وقرارات مجلس الأمن والأمم المتحدة لم تردع العدو الصهيوني عن غيه وظلمه وطغيانه، في حين أن المقاومة الفلسطينية استطاعت ردعه وأجبرته على وقف عدوانه وحققت نصرا عزيزا مؤزرا بفضل وحدة فصائلها ونجاح غرفة عملياتها المشتركة في إدارة ومسيرة المعركة".

ودعت الجبهة إلى "التضامن مع هذا الشعب المارد الجبار ودعمه وشد ازره بمختلف الوسائل والميادين وشتى الإمكانيات المتاحة ماديا وسياسيا وإعلاميا وعسكريا، وحتى بالدعاء له بالنصر والصبر والتوفيق"، معتبرة أن "المعركة مع هذا العدو الماكر الحاقد هي معركة جميع العرب والمسلمين، على الجميع المشاركة فيها قدر الإمكانات المتاحة". 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.