12 December 2018 - 10:18
رمز الخبر: 448955
پ
وزير الامن:
قال وزير الامن حجة الاسلام والمسلمين 'سيد محمود علوي' ان حفظ الامن وراحة وسلامة الشعب هي من اهداف وزارة الامن، مشيرا الى اهداف الاستخبارات الاجنبية في السعي لتوجية ضربات الى النظام الاسلامي.
حجة الإسلام محمود علوي

واضاف علوي اليوم يوم الثلاثاء في اجتماع المجلس الاداري لمحافظة البرز( غربي طهران) ان من حق الشعب توفير الامن والاستقرار الى جانب حفظ الكرامة الانسانية وانها من القضايا المهمة التي تساهم في الاستقرار والحد من الاجرام.

واشار وزير الامن الى الحادث الارهابي الاخير في سيستان وبلوجستان وقال ان هدف الاعداء من هكذا اعمال هو ضرب الاقتصاد في المنطقة، مشيرا الى نشاطات الوزارة في مكافحة الارهاب وانها شهدت نموا بفضل العمل الاستخباري الذي يقوم به عناصرها حيث تم التعرف على الكثير من الأعمال الإرهابية وتحييدها.

وقال علوي ان الارهابيين يعملون بطرق استخباراتية معقدة ولكن القوات الامنية كانت دائما هي المنتصرة عليهم ولا يوجد في العالم استخبارات بنجاح الاستخبارات في الجمهورية الاسلامية الايرانية. 

واضاف علوي ان استخبارات كل من الحرس الثوري و التعبئة الشعبية والشرطة والسلطة القضائية والقوات المسلحة وبقيادة سماحة القائد حفظه الله تعمل كيد حديدية واحدة وضاربة في مواجهة الاعداء.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.