07 January 2019 - 17:31
رمز الخبر: 449698
پ
علي شمخاني:
قال أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الايراني علي شمخاني، انه خلال زيارته لأفغانستان، أرسل الأميركان رسالة عبر وسيط، وأعلنوا استعدادهم للتفاوض مع إيران، وقال: انهم يكذبون بان ايران طلبت منهم التفاوض.

وفي كلمة له اليوم الاثنين خلال ملتقى "الدفاع والامن في غرب اسيا" الدولي المنعقد في طهران اشار شمخاني، الى 3 سياسات ثابتة للجمهورية الاسلامية الايرانية وقال، ان الامن الجماعي من قبل حكومات المنطقة هو طريق الحل الاساسي والمستديم لارساء الامن في المنطقة.

واعتبر معارضة تغيير الحدود وتقسيم الدول بانه الركن الثاني لهذه السياسة واضاف، ان المعارضة الجادة لتواجد القوات العسكرية لدول من خارج الاقليم فيها تشكل الركن الثالث لهذه السياسة.

واشار الى تصريحات المسؤولين الاميركيين حول التفاوض مع ايران وقال، انه خلال زيارتي الاخيرة الى افغانستان التقى بي مندوبان عن اميركا وقالا بان اميركا ترغب بالتفاوض معكم ولكن من الواضح ان ايران لن تتفاوض معهم لان اميركا ناكثة للعهد وغير جديرة بالثقة ولا معنى للتفاوض معها.

واضاف، ان جون بولتون يتخذ القرار حسب معلومات زمرة المنافقين (خلق الارهابية) ولكن من المعيب لقوة لها ادعاءاتها ان تتخذ معلومات المنافقين، التي تعد لمنع تضاؤل عدد عناصرهم، اساسا لاتخاذ قرارات استراتيجية ضد ايران.

ونصح شمخاني جون بولتون بان يبادر على الاقل الى تغيير المصطلحات الواردة في منشورات المنافقين وان لا يسرد ذات الجمل بعينها في وثيقة امنهم القومي.

وتابع امين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني، ان العام الجاري سيكون عام خروج اميركا من المنطقة رغما عنها وستكون مرغمة على الخروج من الخليج الفارسي مستقبلا ايضا.

کلمات دلیلیة: شمخاني ايران اميركا
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.