26 January 2019 - 09:28
رمز الخبر: 449973
پ
الشيخ الخطيب:
طالب نائب رئيس ​المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى ​الدول العربية​ والاسلامية ولاسيما لبنان بـ"الوقوف مع سوريا مما يحتم ان يعود العرب الى سوريا للتضامن معها، وعلى اللبنانيين ان يعيدوا وصل ما انقطع من علاقات اخوية مع سوريا حكومة وشعباً، فلبنان يقوى بدعم سوريا كما تقوى سوريا بدعم لبنان".

حذر نائب رئيس ​المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى​ العلامة الشيخ علي الخطيب من تمادي العدو الاسرائيلي في عدوانه على ​سوريا​ واستمرار انتهاكاته لسيادة ​لبنان​، في اعمال عدوانية نستنكرها بشدة فهي تؤكد من جديد ان هذا الكيان العدواني مصدر الشر في منطقتنا، من هنا فاننا نحمل هذا الكيان ومن يدعمه تداعيات نشوب حرب اقليمية مدمرة لن يسلم فيها كيانه من الدمار".

وأضاف "نحن اذ نضع الاعتداءات الاسرائيلية ضد لبنان المتمثلة باستمرار بناء الجدار العازل والخروقات شبه اليومية ضد سيادة لبنان، برسم ​الامم المتحدة​ المطالبة بادانة اسرائيل ولجم عدوانها، فاننا نطالب اللبنانيين بالتضامن في مواجهة ​التهديدات الاسرائيلية​، مما يستدعي الاسراع في تشكيل حكومة وحدة وطنية تجمع كل المكونات السياسية وتزيد من منعة لبنان وتشكل شبكة امان للدفاع عن سيادته وترسيخ الاستقرار الامني والاجتماعي والنهوض ب​الاقتصاد​ الوطني".

ولفت الى ان "عدم التوافق بين السياسيين يكشف البلد امنياً ويؤسس لاوضاع امنية خطيرة لاتحمد عقباها، ف​الحكومة​ الوطنية ضرورة امنية واقتصادية لمصلحة لبنان وشعبه، و هي ضمانة للدفاع عن الوطن وصون سيادته وتفعيل مؤسساته ودعم جيشه ليظل لبنان قوياً امام التحديات والمؤامرات والتهديدات".

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.