30 January 2019 - 19:50
رمز الخبر: 450047
پ
حركة حق وتيار الوفاء:
أدان تيار الوفاء الإسلامي وحركة الحريات والديمقراطية “حق” تثبيت الحكم الجائر بالسجن المؤبد على سماحة الشيخ علي سلمان، وقالا إنه مدعوم غربياً وهو حكم مدان ودلالة واضحة على عدم إمكانية إصلاح النظام.

وفي بيان مشترك لهما، عبرت حركة حق وتيار الوفاء عن تضامنهم مع الشيخ علي سلمان وأسرته الكريمة، مؤكدين على أن هذه الأحكام الجائرة والقاسية أحكام سياسية وتصدر عبر محاكم صورية فاقدة لأبسط معاني العدالة وأنها محاكمات مدعومة غربياً من حلفاء وأسياد النظام وتنفذ عبر النظامين البحريني والسعودي.

وأكد البيان على أن هذه الأحكام تعكس طبيعة النظام وتدلل بشكل واضح على أنه “يدار من قبل قبيلة متخلفة ومستبدة لا تؤمن بالإصلاح ولا بالديمقراطية ولا حقوق الإنسان وأنها لا تتقن إلا البطش و ارتكاب الجرائم ولا يمكن التعايش معها”.

وأضاف إن هذه الأحكام وتنفيذها سواء الأحكام القاسية التي تصل لمئات السنين أو أحكام الإعدام وغيرها من الممارسات الوحشية لن تجبر المعارضة على الاستسلام ولن تحقق الاستقرار للنظام ولن تكون إلا محفزا للمزيد من الثبات والصمود والمزيد من المقاومة، مؤكدين على أن اعتقال الرموز القادة وتعذيبهم والحكم عليها بالمؤبد وبعد ثمان سنين قاسية لم يحقق الاستقرار للنظام، ولم يدفع الشعب للاستسلام.

هذا وتابع تيار الوفاء وحركة حق “إن إدارات الدول الغربية وخصوصاً الحليفة للأنظمة الديكتاتورية في المنطقة وللممالك وإمارات الخليج شريكة في الجرائم التي ترتكب وكل الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان، وهي شريكة في دعم الأنظمة المستبدة وإجهاض طموحات الشعوب في الحرية والكرامة وهذه الشراكة ستكلف هذه الإدارات ولن تحقق لمصالحها السياسية والإقتصادية الاستقرار في المنطقة”.

المصدر: قناة اللؤلؤة

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.