11 February 2019 - 17:41
رمز الخبر: 450249
پ
قال رئيس دائرة استخبارات حرس الثورة الاسلامية 'حسين طائب' : إن استشرافنا الاستخباراتي على المنطقة وخارجها والمجموعات المناوئة، يعكس مدى اليأس والافلاس لدى أعداء الجمهورية الاسلامية.

ونقلا عن العلاقات العامة للحرس الثوري، أن حجة الاسلام طائب أشار إلى أهمية مسيرات '22 بهمن' (11 شباط – ذكرى انتصار الثورة الاسلامية في ايران) ودورها في توحيد الصفوف وتدمير الاعداء.

وتابع : إن الحضور الجماهيري للشعب في مسيرات 22 بهمن، وانطلاق العقد الخامس للثورة الإسلامية، يبشر بالازدهار الاقتصادي والنشاط الاجتماعي تحت ظل الأمن المستدام في البلاد؛ مؤكدا أن العقد الخامس من تاريخ الثورة الاسلامية سيكون عقد الصفعات القاصمة من جانب الشعب الايراني لواشنطن وعملائها.

و وصف رئيس دائرة استخبارات الحرس الثوري، الاستعدادات الدفاعية والأمنية الشاملة للقوات المسلحة والأجهزة الاستخباراتية والأمنية في البلاد بأنها غير قابلة للانكار؛ مبينا أن الاستشراف الاستخباراتي على صعيد المنطقة وخارجها والمجموعات المناوئة، يعكس مدى يأس وعجز أعداء الجمهورية الاسلامية الايرانية.

هذا، واكد حجة الاسلام طائب على استعداد الحرس الثوري إلى جانب سائر الاجهزة الأمنية لتوفير كامل الامن خلال احتفالات الذكرى الاربعين لانتصار الثورة الاسلامية في ارجاء البلاد.

کلمات دلیلیة: حسين طائب ایران 22 بهمن
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.