20 February 2019 - 09:15
رمز الخبر: 450397
پ
اكد وزير الامن الايراني محمود علوي بان القوات الامنية سوف لن تدع الاعتداء الارهابي الاخير في محافظة سيستان وبلوجستان يمر بلا رد.

وفي تصريح ادلى به للصحفيين يوم الثلاثاء على هامش مراسم تابين شهداء الاعتداء الارهابي الاخير في الطريق بين خاش وزاهدان بمحافظة سيستان وبلوجستان جنوب شرق ايران اكد علوي "اننا سوف لن ندع هذا الاعتداء الذي الذي قام به الارهابيون يمر بلاد رد" واضاف، من المؤكد اننا سنخطط لهذه القضية وهو ما يتوقعه الشعب منا.

واضاف، انه ومنذ وقوع العمل الارهابي تعمل الاجهزة الامنية على مراكمة جهودها كما يتدارس المجلس الاعلى للامن القومي الامور لنرد على الحادث بحزم.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.