27 February 2019 - 10:20
رمز الخبر: 450501
پ
حذر وزير الامن في الجمهورية الاسلامية الايرانية، اليوم الثلاثاء، المسؤولين الايرانيين من محاولات الاعداء للتغلغل في الداخل الايراني.

وخلال الاجتماع الخامس للهيئة الادارية بمحافظة طهران، قال حجة الاسلام محمود علوي، ان على المسؤولين ان يستفيدوا من فرصة المسؤولية والموقع الذي يتبوأونه من اجل تقديم الخدمات الى الشعب وحل مشكلات المواطنين. كما انه يجب استخدام اموال الشعب من اجل الشعب.

وأضاف: في الثقافة الاسلامية، تعتبر الحكومة والامامة والقيادة من اجل الشعب.. الا ان الاسلام يرفض حكم غير الله.. وعلى المسؤولين ان يعتبروا مناصبهم أمانة من قبل الله وضعت تحت تصرفهم ليستخدموها لصالح الشعب، ويبذلوا قصارى جهودهم من اجل حل مشكلات المواطنين. فمن وجهة نظر القرآن تعتبر المسؤولية امتحان للمسؤولين.

وتابع: اننا نواجه اليوم هجمات العدو المتلاحقة على الصعيدين الاقتصادي والامن.. فالعدو استهدف اقتصادنا ليزعزع امننا. انه من خلال الضغوط الاقتصادية يحاول الاخلال بأمن المجتمع. وعلى مدراء البلاد ان يبذلوا جهودهم ليل نهار من اجل الحيلولة دون تدهور الظروف العامة ومن اجل الحد من المشكلات. وعليهم ان يتعاضدوا تحت قيادة الفقيه الشجاع المدبر، لتتجاوز البلاد المنعطف ولقهر العدو واجباره على التراجع خالي الوفاض.

وأردف وزير الامن الايراني أن على المسؤولين ان يتوخوا الحذر من المتغلغلين، وان يصمدوا أمام إيحاءات الاعداء وتحليلاتهم، وان لا يتماشوا معها، مشددا على ضرورة الحفاظ على الانسجام الوطني.

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.