28 February 2019 - 10:34
رمز الخبر: 450521
پ
الوفاق:
أكدت جمعية الوفاق الوطني الاسلامية اليوم الأربعاء 27 فبراير 2019 أن القضاء في البحرين هو في خدمة الأمن والاستخبارات بشكل تام، وهو بذلك أطلق أحكامه على معتقلي ميدان الفداء فيما لم يتحرك لمحاكمة القتلة والمجرمين".

وقد كشفت شهادات الوفاة الصادرة عن النظام والذي لم يسلمها للأهالي ولكنها تسربت وحصلت الوفاق على نسخ منها عن أن الشهداء قتلوا عبر إطلاق ناري من مسافة قريبة بعضه لا تتجاوز متر واحد فقط.

الوفاق وفي بسان أصدرته، أكدت على أن هولاء الشرفاء الذين صدرت ضدهم الاحكام هم عزل ابرياء، وأن ديدن النظام ومشروعه محاكمة كل اصحاب الضمائر الحية وأصحاب الرأي الحر ولم تعد المحاكمات إلا علامة على الشرف والوطنية.

وشددت الوفاق أن على العالم أن يستفيق من سباته ويتابع ما يجري في البحرين على يد هذه السلطة غير السوية وحجم الاجرام والانفصال عن الشعب، مستفيداً من العلاقات والمشاريع والمصالح الغربية في المنامة والتي تشكل رافعة له في استمرار الانتهاكات والجرائم الماسة بحقوق الانسان.

وقد أصدرت محاكم النظام اليوم أحكاماً بالسجن تراوحت بين 10 سنوات وسنة ضد قرابة 170 بحرينياً بتهمة التضامن مع أكبر مرجعية دينية في البحرين آية الله الشيخ عيسى قاسم، وذلك أثناء الهجوم الدموي على منزل سماحته ومحيطه، والذي قتل النظام حينها 5 شهداء بدم بارد عبر الإعدامات الوحشية المباشرة.

المصدر: قناة اللؤلؤة

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.