02 January 2020 - 11:22
رمز الخبر: 454850
پ
أكدت كريمة الشيخ الزكزاكي، يوم الاربعاء، ان الوضع الصحي للشيخ ابراهيم الزكزاكي قد تدهور منذ ثلاثة اسابيع وقد تم نقله الى السجن العام وقطعت السلطات عنه الدواء ومنع زيارة الاطباء الى السجن.

وقالت بديعة الزكزاكي، خلال اجتماع نسوي للتبليغ الديني بمحافظة طهران، قبل عدة سنوات شنت السلطات النيجيرية الهجوم على المسلمين الشيعة وتسببت باستشهاد وإصابة الآلاف منهم.

وأشارت الى اصابة والدها واستشهاد ثلاثة من اشقائها، واضافت: ان شرطة الامن النيجيرية، وطيلة السنوات الاربع الماضية، فرضت اقامة جبرية على والدها ووالدتها المصابين والمريضين، وتسببت باستشهاد ثلاثة آخرين من ابناء الشيخ الزكزاكي، اي ان ستة من اولاده استشهدوا.

وتابعت: منذ ثلاثة اسابيع تدهورت صحة الشيخ الزاكي وتم نقله الى السجن العام، وقد قطعت السلطات النيجيرية الدواء عنه ومنعت زيارة الاطباء له في السجن.

وأكدت بديعة الزكزاكي ان والدها بحاجة الى العلاج وإجراء العمليات الجراحية خارج نيجيريا، وقالت: ان هدف السلطات هو استشهاد الشيخ ابراهيم الزكزاكي، وقد مارست الكثير من الاذى بحق اسرتنا، داعية الجميع الى الدعاء من اجل سلامة الشيخ وخلاصه.

وفي الختام، لفتت الى فقدان والدها إحدى عينيه، وقالت: ان الشيخ فقد نسبة كبيرة من قدرته على البصر في عينه الاخرى، كما انه يواجه مشكلة حادة في السمع.

المصدر: قناة العالم

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.