03 January 2020 - 19:40
رمز الخبر: 454908
پ
جبهة العمل :
دانت "جبهة العمل الإسلامي" في بيان "الجريمة الإرهابية الجبانة البشعة التي ارتكبتها إدارة الشر الاميركية برئاسة ترامب، وأدت إلى مقتل قائد فيلق القدس الشهيد قاسم سليماني ونائب رئيس الحشد الشعبي بو مهدي المهندس، إضافة إلى عدد من المسؤولين والمرافقين، بغارة جوية اميركية عدوانية في محيط مطار بغداد الدولي".

ورأت الجبهة "ان هذا العدوان، وتلك الجريمة الهمجية تصعيد خطير جدا، واستهداف مباشر لأمن واستقرار العراق الشقيق، وكذلك لأمن واستقرار المنطقة برمتها، وهو عمل متهور ولا مسؤول وغير محسوب النتائج، وعلى اميركا وحلفائها تقع مسؤوليته، وهو يستهدف أمتنا العربية والإسلامية بكل مكوناتها وطوائفها ومذاهبها".

وأكدت "ضرورة ووجوب توحيد كل الجهود والطاقات والمواقف والقدرات من أجل مواجهة المرحلة المقبلة، التي تنذر بعواصف أمنية وعسكرية وسياسية واقتصادية كبيرة جدا، وخطيرة وغير مسبوقة، ومن أجل مواجهة كل الأطماع والاستكبار والاستعمار الاميركي الصهيوني الذي يسعى جاهدا اليوم إلى تمزيق أمتنا وتفتيتها وشرذمتها وسرقة ونهب خيراتها وثرواتها".

المصدر: الوكالة الوطنية

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
الاکثر قراءة