04 January 2020 - 18:15
رمز الخبر: 454948
پ
مسؤول ايراني:
أكد رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية بالبرلمان الايراني "مجتبى ذو النوري" ان القوات والقواعد الاميركية في المنطقة لن تنعم بالأمن بعد الآن.

واشار ذوالنوري الى اغتيال الفريق قاسم سليماني، وقال: ان الاجراء الاميركي هي جريمة بمعنى الكلمة.

واضاف: ان اميركا بنقضها سيادة العراق والقوانين الدولية استهدفت سيارة الفريق سليماني ، وهذا عمل ارهابي تماما ويتعارض مع جميع القوانين الدولية.

وقال رئيس اللجنة البرلمانية للامن القومي والسياسة الخارجية: الآن بعد أن سمح الأميركيون لأنفسهم بتنفيذ مثل هذا العمل الإرهابي ضد قائدنا، فمن حقنا الرد، وعلى الاميركيين ان يعلموا ان قواعدهم في المنطقة تحت مرمى الجمهورية الاسلامية، ومن الآن فصاعدا عليهم ان ينتظروا اجراءاتنا.

واردف ذوالنوري: الحاج قاسم سليماني ليس متعلقا بالجمهورية الإسلامية فحسب، بل هو في الواقع كان محور المقاومة ضد الإرهاب في المنطقة.

ولفت الى ان الارهابيين والدواعش وبقية الزمر التكفيرية تلقوا ضربات موجعة من قبل الفريق سليماني، وقال: ان شعوب المنطقة في افغانستان، اليمن ، العراق، سوريا، واينما كانوا بحاجة الى مساعدة واستشارة وتعاون الحاج قاسم سليماني والتي ادت الى القضاء على الارهابيين، بصدد الانتقام لدماء الشهيد سليماني، مشيرا الى ان العالم الاسلامي وجبهة المقاومة ستوجه ضربة موجعة الى الارهاب الاميركي.

المصدر: وكالة فارس

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة