11 January 2020 - 11:11
رمز الخبر: 455061
پ
اعلن مكتب زعيم الحركة الاسلامية في نيجيريا الشيخ ابراهيم الزكزاكي بان صحته تدهورت في السجن.

وجاء في عدة تغريدات لمكتب الشيخ الزكزاكي يوم الجمعة، انه وفقا للمعلومات الواردة الينا من افراد التقوا الشيخ الزكزاكي يوم الخميس 9 يناير 2020 فان ظروفه الصحية متدهورة.

واضاف: ان مسؤولي السجن يمنعون الاطباء من معاينة وعلاج الشيخ الزكزاكي لذلك لا يمكننا معرفة وضعه الصحي ومدى تدهور حالته الصحية.

وتابع المكتب، انه بناء على البيان الصادر عن عائشة ديككو، فان المدعي العام قال بان مصير الشيخ الزكزاكي هو بيد المحكمة وليس بيد حكومة المقاطعة، لذا لا شك ان هؤلاء الظالمين يبيتون نوايا خطيرة تجاه الشيخ.

واكد البيان ان المسؤولين النيجيريين يريدون استغلال المحكمة لاصدار الحكم عليه بالاعدام.

يذكر ان القوات العسكرية النيجيرية هاجمت في العام 2015 حسينية "بقية الله (عج)" في مدينة زاريا ومنزل الشيخ الزكزاكي في ولاية كادونا شمال نيجيريا حيث جرى اعتقاله مع عقيلته واحد ابنائه فيما استشهد في هذه العمليات المئات من المسلمين الشيعة وربما بلغ العدد 2000 حسب بعض وسائل الاعلام.

وفي هذه الاعتداء اصيب الشيخ الزكزاكي بشدة واستشهد 3 من ابنائه فيما استشهد 3 اخرون من ابنائه خلال هجوم الشرطة على مسيرات يوم القدس العالمي قبل عام من ذلك.

المصدر: قناة العالم

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.