15 January 2020 - 13:49
رمز الخبر: 455126
پ
اعتبر قادة مجلس التضامن الوطني الباكستاني، وهو تحالف يضم 35 من الأحزاب السياسية والدينية في البلاد، اغتيال قائد قوة القدس الشهيد قاسم سليماني ، هجوم على العالم الإسلامي وطالبوا بالانسحاب الأمريكي من المنطقة.

وعقد اجتماع قادة مجلس التضامن الوطني الباكستاني، باستضافة السناتور " سراج الحق" رئيس حزب الجماعة الإسلامية وحضره مولانا "أبو الخير زبير" رئيس المجلس في لاهور.

وشجبت الشخصيات السياسية والدينية البارزة في باكستان، بما في ذلك علماء السنة والشيعة الذين هم أعضاء رئيسيين في التحالف، الهجوم الإرهابي الأمريكي الأخير على الأراضي العراقية والذي أدى إلى شهادة القائد سليماني ورفاقه.

ووصفوا اغتيال قائد القدس بأنه هجوم على العالم الإسلامي بأسره وأكدوا على أن المنطقة لا تطيق تواجد القوات الأمريكية فيها ويجب أن تغادر المنطقة.

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.