03 February 2020 - 11:13
رمز الخبر: 455369
پ
العميد قاآني :
أكد قائد قوات فيلق القدس التابع لحرس الثورة الإسلامية العميد "اسماعيل قاآني" ان صفقة القرن محكومة بالفشل، مشددا على دعم الجمهورية الاسلامية الايرانية القاطع لشعب فلسطين وقضيتها.

نقلا عن موقع " سباه نيوز" ، ان العميد اسماعيل قاآني أجرى اتصالين منفصلين مع اسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة حماس وزياد النخالة الامين العام لحركة الجهاد الاسلامي في فلسطين، وبحث معهما بشأن التطورات الاخيرة في المنطقة وخاصة إعلان الرئيس الاميركي عن خطة "صفقة القرن" الجائرة.

وفي هذين الاتصالين الهاتفيين، العميد اكد "اسماعيل قاآني"، دعم الجمهورية الاسلامية الارانية القاطع للشعب الفلسطيني المضطهد في مجابهة خطة "صفقة القرن" والمؤامرات التي تستهدف الحقوق التاريخية لهذا الشعب، وصرح: ان خطة "صفقة القرن" العار، ولدت ميتة، وهي محكومة بالفشل كالخطط السابقة للمساومة.

وأكد ان سياسة الجمهورية الاسلامية الايرانية في الدعم الشامل للمقاومة الفلسطينية وخاصة بعد اغتيال الشهيد الحاج قاسم سليماني، لم تتغير، قائلا: بعون الله وباتباع قائدنا الحكيم الشجاع، سنكون أقوى من السابق الى جانب الشعب الفلسطيني ومحور المقاومة في استمرار درب شهداء المقاومة الابطال حتى سقوط هيمنة اميركا والصهيونية.

ولفت العميد قاآني الى ان الساسة الاميركان يبحثون فقط عن إرضاء المجرمين الصهاينة، وفي هذا المجال لا يدخرون وسعا في انتهاك اي جريمة وخيانة.

من جانبه، أعرب الامين العام لحركة الجهاد الاسلامي في فلسطين، خلال المحادثات الهاتفية، عن تقديره لمواقف الجمهورية الاسلامية الايرانية في دعم الشعب الفلسطيني وفصائل المقاومة، وقال: ان الشعب الفلسطيني وفصائل المقاومة ستحبط الخطة المسماة "صفقة القرن" وكل المؤامرات ضد حق فلسطين التاريخي.

وبيّن زياد نخالة أن الشعب الفلسطيني لا خيار امامه سوى المقاومة لمواجهة هذه الصفقة العار، واصفا مواقف الجمهورية الاسلامية الايرانية في المنطقة بالمبدئية والمنطقية، ومؤكدا على استمرار درب المقاومة.

كما أعرب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس في هذه المحادثة الهاتفية، عن تقديره لمواقف ايران تجاه فلسطين، وأبلغ تحياته الى القائد العظيم آية الله الخامنئي ، وأبدى ثقته باستمرار دعم ايران لقضية الشعب الفلسطيني، وقال: ان كل الفصائل الفلسطينية لديها إجماع على معارضة الخطة العار المسماة "صفقة القرن"، وان مواقف وتوجهات الجمهورية الاسلامية الايرانية في تأييد ودعم المقاومة ستؤدي الى تعزيز معنوياتنا وعزمنا في سبيل تحرير فلسطين.

وحيا زياد النخالة واسماعيل هنية في هذين الاتصالين الهاتفيين ذكرى القائد العظيم في جبهة المقاومة الحاج قاسم سليماني، متمنيا التوفيق للعميد قاآني في تنفيذ المهام الجسيمة لقوة القدس لحرس الثورة الاسلامية.

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.