15 February 2020 - 10:04
رمز الخبر: 455505
پ
الشيخ عيسى قاسم:
قال زعيم الشيعة في البحرين، آية الله الشيخ عيسى قاسم: ان انتصار الثورة الاسلامية في ايران هو في الحقيقة انتصار الانسان.

افاد مراسل وكالة رسا للانباء، ان زعيم الشيعة في البحرين، آية الله الشيخ عيسى قاسم خلال كلمة له في الذكرى التاسعة لانطلاق ثورة 14 فبراير، اعتبر أسلوب الانتفاضتين في التسعينات و14 فبراير 2011 هو الاسلوب السلمي نفسه وعلى ذلك سنستمر.

ورأى الشيخ عيسى قاسم ان المعارضة ملزمة ان ترى نفسها مسؤولة عن الإحتفاظ بالهدف الذي انطلقت من أجله الانتفاضتين.

واضاف سماحته ان الانتفاضة اعلنت شعارها لهذا العام وهو "على طريق النصر" والنصر المطلوب هو انتصار يبدأ من امتلاك النفس والإنتصار عليها ونصر للاصلاح على الفساد، والعدل على الظلم والحرية الحقيقة على الإستبداد.

والى ذلك اعتبر زعيم الشيعة في البحرين، آية الله عيسى قاسم ان من يريد هذا النصر عليه ان لا يحيد عن طريق الحق ولا يتوسل بالباطل ولا يخالف شريعة الله ولا يتنكر عن طريق الهداية والحق والصلاح.

واشار آية الله الشيخ عيسى قاسم الى خطة السلام الامريكية المعروفة اعلاميا بصفقة القرن، وشدد على ان الدول العربية التي شاركت وحضرت الاعلان عن صفقة القرن ارتكبت خيانة كبرى.

وفي معرض آخر من حديثه، رأى الشيخ عيسى قاسم ان الجريمة الاميركية بإغتيال الشهيدين القائدين سليماني وابومهدي المهندس ورفاقهما هي إمتحان لإرادة الامة.

واشار سماحته الى الذكرى السنوية لانتصار الثورة الاسلامية في ايران، واردف قائلا: ان الامام الخميني اراحل كان اعجوبة عالمنا المعاصر اذ فجر ثورة بدعم من الشعب الايراني قد شكلت تحديا امام الاستكبار العالمي والجاهلية الحديثة.

وتابع زعيم الشيعة في البحرين، آية الله الشيخ عيسى قاسم قوله: ان انتصار الثورة الاسلامية في ايران هو في الحقيقة انتصار الانسان منوها في الوقت ذاته الى انه ينبغي ان يكون المسلمين على اقناع انه اذا اصبحت تحركاتهم وعملهم على الوجه الاسلامي الصحيح، سيكون النصر حليفهم لامحالة.

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
الاکثر قراءة