22 February 2020 - 10:18
رمز الخبر: 455610
پ
الشيخ شريفة :
سأل المفتي الشيخ حسن شريفة في خطبة الجمعة في مسجد الصفا : لمصلحة من محاولات عرقلة عمل الحكومة الجديدة بعد نيلها الثقة؟ داعيا الى "اعطائها الفرصة اللازمة لترجمة ما وعدت بتنفيذه من إصلاحات ومتابعات اقتصادية".

وقال: لمصلحة من التجاذب السياسي في ظروف حرجة الى درجة خطورة الانهيار الشامل.المطلوب ان نتوقف عن كل الافعال التي تساهم في إبقاء الازمات وتأجيجها ولنذهب جميعا يدا واحدة لمعالجتها وايجاد الحلول".

وتوجه الى بعض القوى الفاعلة، وطالبها ب"تحديد موقفها بوضوح: هل ستساعد ام لا؟ كي لا يبقى هذا التناقض في الموقف الذي يساعد على الحل خاصة من الذين لهم حجم تمثيلي في المجلس النيابي"، وقال: يجب ان تكون هناك المراقبة والمحاسبة فدعونا نراقب عمل الحكومة ولنحاسبها لاحقا على افعالها التي ننتظر ان تكون على قدر المسؤوليات التي على عاتقها خاصة انها اتت وهي تحمل تركة ثقيلة من السلطة السابقة".

ونصح المفتي شريفة المحتجون في الشارع "ان يتنبهوا الى حاجة البلد للهدوء كي نستطيع جميعا الخروج من الازمة التي نعيشها بأقل الخسائر كون حركة الشارع وما يجري فيه يؤثر سلبا على المناخ الاقتصادي العام".

وختم المفتي شريفة، بالقول:" حان الوقت لإماطة اللثام عن لغز الهدر في الكهرباء نتيجة السياسات المتعاقبة والتوجه الى خطة واضحة لانهاء هذا الملف كما يجب بعيدا عن الهدر ولمصلحة المواطن الذي تعب من انقطاع الكهرباء وكلفته".

المصدر: الوكالة الوطنية

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة