30 May 2020 - 11:51
رمز الخبر: 456288
پ
اختتم مركز القرآن الكريم في العتبة العلوية المقدسة البرامج القرآنية التي أقيمت في شهر رمضان المبارك لهذا العام مثمنا الجهود التي بذلت لإنجاح البرامج .

افاد مراسل وكالة رسا للانباء، قال رئيس مركز القرآن الكريم الدكتور أحمد النجفي في حديث للمركز الخبري: بفضل الله تعالى ومنته وبرعاية وتوجيه من الأمانة العامة للعتبة العلوية المقدسة اختتم مركز القرآن الكريم برامجه القرآنية التي أقامها خلال الأيام والليالي المباركة من الشهر الفضيل والتي شارك فيها عدد كبير من القراء والحفاظ والمنشدين.

وبين "النجفي": رغم الوضع الاستثنائي الذي يمر به البلد من انتشار فيروس كورونا إلا أن مركز القرآن الكريم لم ينثني عن إيجاد البدائل لإقامة النشاطات القرآنية مع مراعات الإلتزام بالتعليمات الصحية الصادرة من الأمانة العامة للعتبة العلوية ووزارة الصحة العراقية من عدم إقامة التجمعات وغيرها.

وأضاف "النجفي": ان من جملة ما أقام المركز من نشاطات قرآنية في شهر رمضان المبارك لهذا العام هي (الختمة القرآنية بعد صلاة الفجر، والختمة القرآنية الرمضانية بعد الظهر، والختمة القرآنية الخاصة بالبراعم والمحفل القرآني الرمضاني والمسابقة القرآنية الوطنية التلفزيونية) وكل هذه النشاطات تبث عبر فضائية العتبة العلوية المقدسة، بالإضافة إلى البرامج القرآنية النسوية والتي بثت عبر إذاعة العتبة العلوية المقدسة، فضلا عن إقامة الدورات القرآنية التي تقام عن بعد للذكور والإناث وكذلك المسابقات القرآنية الإلكترونية.

وقدّم النجفي شكره الى السيد الأمين العام للعتبة العلوية المقدسة الأستاذ يوسف الشيخ راضي ونائبه الأستاذ رضوان صاحب والى كوادر مركز القرآن الكريم وكوادر فضائية العتبة العلوية المقدسة وقسمي الصوتيات ومطبعة دار أبي طالب (رضي الله عنه) وقسم الشؤون الخدمية وقسم حفظ النظام وقسم المنقوشات ودار ضيافة الإمام الحسن (عليه السلام) وجميع أقسام العتبة العلوية المقدسة التي أسهمت في إنجاح البرامج القرآنية الرمضانية.

يذكر أن العتبة العلوية المقدسة تقدم خدماتها الى الزائرين والمواطنين في شهر رمضان المبارك من كل عام من إقامة النشاطات القرآنية والدينية والإعلامية وإفطار الصائمين وغيرها من الأعمال الأخرى.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
الاکثر تعلیقا
الاکثر قراءة