24 June 2020 - 17:53
رمز الخبر: 456386
پ
نشرت وكالة رسا نتائج استطلاع الرأي حول بوادر افول امربكا اثر مقتل المواطن الامريكي جورج فلويد مع وصول الاحتجاجات إلى العاصمة الأمريكية واشنطن تلقت دعما من الشعوب.

افاد مراسل وكالة رسا للانباء، انه قام علماء الدين باتخاذ مواقف حول الاحداث والمستجدات في امريكا اثر قتل جورج فلويد اذ برزت اسئلة حول المحاولات لقهر الاسود منذ اندلاع أحداث مينيابوليس الأخيرة في الولايات المتحدة التي شهدت تظاهرات كبيرة احتجاجا على قتل مواطن أمريكي من أصول إفريقية جورج فلويد خنقا تحت ركبة شرطي.

وتسبب مقتل جورج فلويد على يد ضابط شرطة أبيض، بطريقة وحشية في غضب بمدينة مينيابوليس. وأغلق جهاز الأمن السري الأمريكي مبنى البيت الأبيض مع وصول الاحتجاجات إلى العاصمة الأمريكية واشنطن تلقت دعما من الشعوب الغربية في دول اروبية عدة ولاقت تنديدا من دول اسلامية ايضا.

وفي هذا الصدد، قامت وكالة رسا للانباء باجراء استطلاع رأي حول بوادر افول امريكا وتسارع وصولها الى الهاوية بما تنتهج من سياسات عنصرية وعنجهية في تعاطيها مع شعوب العالم عامة والشعب الامريكي على وجه الخصوص.

وفيما يأتي نص الاستطلاع اذ شارك فيه رواد الفضاء الافتراضي عبر الويب:

الامر الذي ادى بالتحديد الى تسارع وتيرة افول امريكا هو:

1. عدم كفاءة النظام الديمقراطي الليبرالي

2. انهيار الهيمنة الجوفاء للجيش الأمريكي

3. حكم النظام الرأسمالي والتمييز العنصري

4. جميع الخيارات المذكورة

وادلى رواد الفضاء الافتراضي باصواتهم اذ صوتوا على الخيار الرابع  في المرتبة الاولى ب82.02 من مجموع اصواتهم فيما حل المرتبة الثانية الخيار الاول باجمالى 11.32 و الخيار الثاني المرتبة الثالثة ب03.77 والخيار الثالث ب 01.89

وكانت عائلة جورج فلويد أرادت توجيهَ اتهامات أكثر صرامة للضابط تذهب إلى حد القتل من الدرجة الأولى، وهي تهمة تتطلب إثبات أن ديريك شوفين كان ينوي قتلَ جورج فلويد الا ان الاتهام من الدرجة الثالثة لا يتضمن نية للقتل، وَفقا لقانون مينيسوتا، بل فقط يدين الجاني بالتسبب في وفاة شخص ما نتيجةَ عمل خطير دون اعتبارٍ للحياةِ البشرية.

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
الاکثر تعلیقا
الاکثر قراءة