05 August 2020 - 16:33
رمز الخبر: 456672
پ
اللواء سلامي:
قائد حرس الثورة في إيران يؤكد على الاستمرار في نهج الشهيد سليماني والأخذ بثأره، ويشدد على أن "خطأ الأعداء في حساباتهم يتمثل في استراتيجياتهم وتوقعاتهم حيال شعب إيران".
أكد قائد حرس الثورة في إيران اللواء حسين سلامي على "مواصلة نهج قائد قوة القدس الشهيد الفريق قاسم سليماني والأخذ بثأره في مواصلة نهجه المقدس حتى تحرير القدس الشريف والقضاء الكامل على أعداء الاسلام وطردهم من بلاد المسلمين".
وقال سلامي على هامش مراسم بدء أعمال معرض تكريم ذكرى الشهيد سليماني اليوم الثلاثاء، إن "الانتقام لدماء الشهيد سليماني أصبح هدفاً لنا".
وأضاف سلامي أن "خطأ الأعداء في حساباتهم يتمثل في استراتيجياتهم وتوقعاتهم حيال الشعب الإيراني، حيث يتصورون أن استشهاد العظماء يؤدي إلى توقف حركة الثورة".
وتابع: "إلا أن الواقع والتاريخ دللا، خلال العقود الأربعة الماضية، على أن الشهادة كانت بمثابة المحرك لقوة المقاومة ودفاع الشعب الإيراني العظيم والشعوب المسلمة الأخرى".
سلامي اعتبر  أن "مشعل المقاومة لايزال مضيئاً بيد القائد سليماني ولايزال النهج الذي بدأه ناشطاً كما أن الأخذ بثأره تحول إلى مبدأ".
وأشار سلامي إلى أنه "نتحرك وفق المبادئ ولن نكتفي بالأخذ بالثأر من دم الشهيد بل سنواصل نهجه والاستمرار فيه حتى النهاية.. والشهادة هي المفخرة والأمل".
في غضون ذلك، قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، اليوم الثلاثاء، إن "بثّ فشل الحكومة وتشويه القدرات والإنجازات العظيمة للبلاد هو المحور الرئيس للحرب النفسية للأعداء ضد الشعب الإيراني".
الرئيس الإيراني أشار إلى أن "هناك تيارين متوازيين من العقوبات والتشويه يتابعهما العدو لإعاقة الحركة الاقتصادية في البلاد، وبثّ اليأس في نفوس الشعب الإيراني".
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.