29 October 2009 - 14:58
رمز الخبر: 989
پ
العلامة النابلسی استقبل السفیر الایرانی:
العرب یخسرون بمعاداة إیران ولا یربحون بموالاة الغرب

استقبل العلامة الشیخ عفیف النابلسی السفیر الإیرانی محمد رضا شیبانی فی زیارة وداعیة لمناسبة انتهاء مهامه، وقال:"إن من لدیه من العرب عوارض فوبیا إیران علیه أن یعرف أن مرضه هذا هو نتاج الوهم والخمول والتکاسل والتقاعس عن الفعل الإیجابی والمبادرات الخلاقة. والمعافاة من هذا المرض تکون بالخروج من السلبیة ومباشرة إیران بالانفتاح والحوار لبناء المستقبل المشترک".

اضاف:"وإذا کان أعداء الإسلام لاسیما منهم أمیرکا وإسرائیل قد اهتموا بتغذیة شعور العرب بالخوف من إیران، وقاموا بوسائل اعلامهم بتزویر للحقائق ونشر لاباطیل وتشویش للاذهان بغرض قطع الصلة بین الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة وبقیة البلدان العربیة وحرف الصراع من کونه صراعا بین العرب وإسرائیل، إلى کونه صراعا بین العرب وإیران، فإن على المسؤولین العرب أن یعوا فحوى هذه المکیدة، وأن یتنبهوا لهذا الخطر الهائل على مصالح الأمة کلها".

ورأى أن "المطلوب الیوم هو إزالة هذا الخوف غیر المبرر وغیر المنطقی من إیران. والمطلوب أکثر هو أن یعمد العرب والإیرانیون إلى إنتاج تواصلهم الإسلامی والحضاری بحیث لا تکون هناک مبررات لقطیعة ولا منشأ لخوف أو عداوة. وإذا ما اتحدت القوى والطاقات الموجودة عند الإیرانیین والعرب فإن نفوذ الإستکبار والإستعمار فی المنطقة سیضعف ویتهاوى. وفی النتیجة لن یکون هناک من شیء اسمه إسرائیل".

المصدر: الوکالة الوطنیة اللبنانیة للإعلام

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.