26 August 2019 - 14:49
رمز الخبر: 453177
پ
اقامت جامعة المصطفى العالمية حفلا لتكريم العالم الرباني الفقيد ورئيس مجلس الاخوة الاسلامية في افغانستان، آية الله الشيخ محمد آصف محسني.

افاد مراسل وكالة رسا للانباء، ان جامعة المصطفى العالمية اقامت حفلا لتكريم العالم الرباني الفقيد ورئيس مجلس الاخوة الاسلامية، آية الله الشيخ محمد آصف محسني في خراسان وافغانستان.

وقد شارك الشعب الافغاني وثلة من علماء الدين منهم رئيس جامعة المصطفى العالمية حجة الاسلام الشيخ عباسي رئيس وممثل العتبة المقدسة الرضوية حجة الاسلام فرازي نيا وعدد من طلاب جامعة المصطفى.

كما أقام في وقت سابق سماحة المرجع إسحاق الفياض مجلساً للعزاء على روح آية الله الشيخ محمد آصف محسني (قدس سره) بمكتبه في النجف الاشرف.

وشهد مجلس العزاء حضور مراجع الدين العظام في النجف الاشرف وأساتذة وطلبة الحوزة العلمية وفضلائها، وكان سماحة المرجع اليعقوبي كان من بين المعزين.

وفي هذا المجلس، قدم سماحة المرجع اليعقوبي تعازيه لصاحب العصر والزمان (عجل الله فرجه) والحوزة العلمية وسائر ذوي الفقيد الكرام بهذا المصاب الجلل، مشيدا بمآثر الفقيد الراحل ومشاريعه واصفا إياه بأنه أحيا أمة وأعاد لها عزتها وكرامتها، سائلا الله عزَّ وجل للفقيد الدرجات العالية.

وكان آية الله الشيخ محمد آصف محسني من ابرز علماء الدين في الساحة الافغانية ومؤسس حزب الحركة الاسلامية في افغانستان من التيارات الشيعية في البلاد.

وولد سماحته في مدينة قندهار جنوبي افغانستان ودرس الابتدائية فيها ثم غادرها بعد ذلك مع والده متجها الى مدينة كويتة مركز محافظة بلوجستان الباكستانية فتعلم اللغة الاردية واستمر في تحصيل العلم هناك.

واشتغل كموظف سنة 1330الشمسية في الغرفة التجارية في قندهار الا انه ترك الوظيفة قاصدا لتحصيل العلوم الدينية ثم غادر الى جاغوري وتعلم الادب العربي والمنطق في الحوزه العلمية ثم سافر الى نجف الاشرف سنة 1332الشمسية فتعلم المواد الدراسية الدينية في المستويات العالية في الحوزة العلمية.

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.