07 June 2020 - 14:01
رمز الخبر: 456319
پ
آية الله السيد مجتبى حسيني:
صرح ممثل الولي الفقيه في العراق آية الله حسيني بان الامريكي يعرقل حركة الاصلاح السياسي في البلاد ويعمل على اختلاق الازمات وتقديم حلول بما يخدم مصالحه.

وخلال زيارته للقسم الدولي لوكالة رسا للانباء، اشار ممثل الولي الفقيه في العراق آية الله السيد مجتبى حسيني الى الوضع السياسي الراهن في البلاد واعتبر الامريكان السبب الرئيس في الجائحة السياسية التي يشهدها العراق اذ عملوا على حرمان الشعب العراقي من تحديد مصيره بفرض هيمنتهم على مقدرات البلاد وتعيين حكام يأتمرون بأمرة واشنطن ويعملون وفق اجندتها.

وصرح آية الله السيد مجتبى حسيني بان الامريكي يعرقل حركة الاصلاح السياسي في العراق ويحاول بث التفرقة بين الشعبين الايراني والعراقي ويروج للتحيزات الدينية في البلاد ويحاول استغلال الاوضاع عن طريق ابتلاء الشعب العراقي بالتحيزات لكن انا واثق بان معظم العراقيين تربطهم بالجمهورية الاسلامية صداقة حميمة وعلاقة ودية خاصة اولئك الذين تتأثر منهم عملية صنع القرار في البلاد من فصائل المقاومة التي يقف نحو 95 بالمئة منها الى جانب الجمهورية الاسلامية وولاية الفقيه.

والى ذلك اضاف سماحته: ان فصائل المقاومة في العراق تدين الولاء بشدة لقائد الثورة الاسلامية سواء اعضائها الذين يقلدونه او غيرهم المقلدون لباقي المرجعيات الدينية فبكل الاحوال نرى ان الشعب العراقي قد تحلى بالوعي اكثر من اي وقت مضى.

وبين ممثل الولي الفقيه في العراق آية الله حسيني ان هناك فئات في الداخل العراقي تتصور ان امريكا تريد اصلاح الوضع السياسي والاقتصادي الراهن في البلاد والحال ان الامريكان توسعوا بتواجدهم عبر المؤسسات الثقافية بالاضافة الى التواجد العسكري الخطير فكل ذلك من اجل ضرب استقرار العراق من خلال اختلاق الازمات وتقديم حلول لتجاوزها بما يخدم المصالح الامريكية في فرض الهيمنة على مقدرات العراق ونهب خيراته وثرواته.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
الاکثر تعلیقا
الاکثر قراءة