09 September 2018 - 14:51
رمز الخبر: 445514
پ
ممثل اهالي محافظة خوزستان في مجلس خبراء القيادة:
ولفت اية الله الحيدري الى أن امريكا والكيان الصهيوني والسعودية لا يطيقون وحدة وصمود الجمهورية الاسلامية وجمهورية العراق، مصرحا أن الاعداء ومحور الاستكبار العالمي وبمساعدة الرجعية في المنطقة يحاولون خلق الشرخ والتفرقة ودق اسفين بين دول وشعوب المنطقة.
اية الله محسن حيدري

أشار اية الله الشيخ محسن الحيدري ممثل اهالي محافظة خوزستان في مجلس خبراء القيادة في حوار خاص مع مراسلنا في الاهواز الى احداث البصرة الاخيرة، موضحا أن الاحتجاجات في البصرة كانت عفوية وتحمل مطالب حقة ولكن اعداء الاسلام والعراق وايران الاسلامية ركبوا الموجة واستغلوا الاحتجاجات الشعبية.

وأكد امام جمعة مدينة الاهواز المؤقت على أن البعثيين والدواعش والعصابات المنحرفة هم اعداء الشعب العراقي الشقيق، مصرحا أن الاحداث التي حدثت في العام الماضي في ايران تشبه احداث البصرة حيث كان هنا ايضا مطالبات شعبية حقة ولكن المنافقين ركبوا الموجة واستغلوا الاحتجاجات الشعبية بغية رفع شعارات ضد الجمهورية الاسلامية وتعرضوا للاموال العامة والحكومية واحرقوا بعض المباني.

وأكد ممثل اهالي محافظة خوزستان في مجلس خبراء القيادة على أن هذه التحركات يتم تدبيرها من خارج الحدود الايرانية والعراقية من قبل امريكا والكيان الصهيوني والسعودية، موضحا أن الاستكبار العالمي والرجعية في المنطقة غاضبون من انتصارات محور المقاومة في العراق وسوريا ولذلك يحاولون الانتقام من شعوب ودول المقاومة في المنطقة.

ولفت اية الله الحيدري الى أن امريكا والكيان الصهيوني والسعودية لا يطيقون وحدة وصمود الجمهورية الاسلامية وجمهورية العراق، مصرحا أن الاعداء ومحور الاستكبار العالمي وبمساعدة الرجعية في المنطقة يحاولون خلق الشرخ والتفرقة ودق اسفين بين دول وشعوب المنطقة، وهذا الامر يكشف عن مخطط واستراتيجية معينة يتبعها محور الاستكبار العالمي وفراعنة العصر عبر البعثيين والدواعش.

وأشار ممثل اهالي محافظة خوزستان في مجلس خبراء القيادة الى حرق القنصلية الايرانية في البصرة، موضحا أن البعثيين والدواعش هم من هاجموا القنصلية الايرانية في البصرة، مؤكدا أن الدولة والشعب والاحزاب العراقية استنكروا هذه التحركات القبيحة الرامية الى خلق فتنة بين البلدين والتعرض للمراكز الدبلوماسية التابعة للجمهورية الاسلامية وحرق القنصلية الايرانية في البصرة. (986/ع978)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.