20 November 2019 - 12:01
رمز الخبر: 454292
پ
حجة الاسلام كلانتري في حوار مع وكالة رسا:
قال ممثل اهالي محافظة فارس في مجلس خبراء القيادة، حجة الاسلام كلانتري: ما حدث من اعمال شغب في بعض المدن، لا تمت باي صلة بالشعب الايراني المسلم والغيور.

وفي حوار خاص مع مراسل وكالة رسا للانباء، اعتبر ممثل اهالي محافظة فارس في مجلس خبراء القيادة، حجة الاسلام على اكبر كلانتري ما حدث من اعمال شغب في بعض مدن البلاد بانها لا تمت باي صلة بالشعب الايراني المسلم والغيور واصفا تلك الاعمال بمحاولات العدو والحاقدين ومن لف لفهم من فلول الاسرة البهلوية للاصطياد من ماء العكر.

وعد حجة الاسلام علي اكبر كلانتري اعمال الشغب من معالم الدعم الاجنبي للاشرار وتدخلات الاعداء في الشؤون الداخلية معتبرا ذلك بانه الفارق الرئيس بين الاحتجاجات السلمية وما يقوم به المشغبون من اثارة الفتنة في وسط المجتمع الايراني.

وصرح سماحته بان العدو بصدد حرف الاحتجاجات السلمية عن مسارها وتشويه الواقع الحاضر لحدوث الاصطفاف بين الشعب والنظام فمن هذا المضمار، ينبغي للشعب الايراني ان يكون واعيا ويتعاطى مع الاحداث بفطنة حتى يمنع استغلالها من قبل العدو.

ونوه ممثل اهالي محافظة فارس في مجلس خبراء القيادة، حجة الاسلام كلانتري الى ان خطة تقنين استهلاك الوقود تم اعلانها خارج اوانها الدقيق مبينا ان الحكومة عملت بضعف في تنفيذ تلك الخطة.

واضاف حجة الاسلام كلانتري بان الاعلان عن تلك الخطة بالتزامن مع التظاهرات والتطورات التي تشهدها لبنان والعراق، اجراء غير صائب خاصة ان البلاد على اعتاب الانتخابات التشريعية.

وكان العراق ولبنان قد شهد موجة احتجاجات طالبت بمطالب اقتصادية واجتماعية فاما في العراق فلم تعد الدعوات إلى الاحتجاج مقتصرة على نخبة من الناشطين أو المواطنين المهمشين بل انبرى عدد من المرجعيات الدينية دعما للمواطنين ايضا.

اما في لبنان فبدلا من التراجع والسماح بتنفيذ الإصلاحات من قبل حكومات جديدة بوزراء مؤهلين، من المرجح أن تلجأ الجهات المدعومة من المملكة العربية السعودية إلى القوة والعنف.

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة