16 December 2019 - 16:36
رمز الخبر: 454599
پ
الشیخ قدورة في حوار مع وكالة رسا:
قال رئيس مركز البدر الكبري في لبنان، الشیخ قدورة: المطلوب من علماء الامة الاسلامية ان لا يسمحوا بتجاهل القضية الفلسطينية كالقضية الاولى للعالم الاسلامي.

وفي حوار خاص مع مراسل وكالة رسا للانباء، اعتبر العالم الديني المجاهد ورئيس مركز البدر الكبري في لبنان، الشیخ محمد فرید قدورة القضية الفلسطينية  بانها القضية الاولى للعالم الاسلامي مبينا ان المطلوب من علماء الامة الاسلامية ان لا يسمحوا بتجاهل تلك القضية منوها الى ان الامة مهددة ومستهدفة من قبل الولايات المتحدة الامركية وحلفائها الاقليميين والدوليين.

واضاف الشیخ محمد فرید قدورة بان ابادة الفلسطينيين من قبل الكيان الاحتلال الاسرائيلي تحول الى دأب الصهاينة فانهم قد تلطخت ايديهم بدماء الابرياء منوها الى ان الاحتلال الصهيوني يقوم بممارسة اجرائات بشعة في كل فينة واخرى باعتبار ان الجريمة اصبحت بالنسبة الى الكيان الصهيوني الى اجراء منهجي.

واستذكر سماحته مقولة مؤسس الجمهورية الاسلامية الامام الخميني الراحل حول ضرورة تحرير فلسطين من براثن الكيان الصهيوني، وتابع قوله: ان اسرائيل خطر وجودي على جميع العالم فمن الضروري ان نزيل هذه الغدة السرطانية ونمحيها من الوجود.

والى ذلك انتقد العالم الديني المجاهد ورئيس مركز البدر الكبري في لبنان، الشیخ قدورة الصمت القاتل للمجتمع الدولي وللعالم العربي تجاه الاجرائات السافرة التي يمارسها الكيان الصهيوني ضد الفسطينيين معتبرا في الوقت ذاته اغتيال بهاء ابوالعطاء القيادي ي حركة الجهاد الاسلامي، بانه عمل اجرامي قامت به اسرائيل في ظل صمت دولي قاتل.

هذا وكان قد استشهد القيادي في سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، بهاء أبو العطا وزوجته أسماء، الشهر الماضي جراء استهداف الاحتلال الإسرائيلي لمنزله شرق مدينة غزة، فيما حاول الاحتلال أيضًا اغتيال القيادي في الحركة، أكرم العجوري بدمشق.

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
الاکثر قراءة