06 January 2020 - 16:27
رمز الخبر: 454997
پ
حجة الاسلام علي احتشام:
قال حجة الاسلام علي احتشام: ان الفریق قاسم سلیمانی تحول الى رمز للمقاومة العالمية وتقديم واجب العزاء من قبل احرار العالم هو شاهد بين على ذلك.

وفي حوار خاص مع مراسل وكالة رسا للانباء، قال الاستاذ في الحوزة العلمية، حجة الاسلام الشيخ علي احتشام: ان الثورة الاسلامية في طبيعتها لا تقتصر في اهدافها داخل حدودنا الجغرافية بل تجاوز اهدافها ابعد من ذلك فبعبارة اخرى ان مؤسس الثورة الاسلامية وخليفته القائد المعظم اتبعوا اهدافا عالمية في نشاطهم الثوري.

وصرح حجة الاسلام علي احتشام بان الفريق الشهيد قاسم سليماني كان من تلامذة مكتب الامام الخميني الراحل وقائد الثورة الاسلامية وقد تحول الى رمز للمقاومة العالمية وتقديم واجب العزاء من قبل احرار العالم هو شاهد بين على ذلك فاليوم باتت الجبهة المقاومة باكملها والمستضعفون في ربوع العالم يطالبون بثأره وذلك ان رسالة الثورة الاسلامية عالمية.

واضاف سماحته بان  الاسلام المحمدي الاصيل كحجر الاساس في تأسيس الثورة الاسلامية هو الكفيل بالتعريف بشخصية الفريق الشهيد سليماني لمحبيه من اجل تواصل مسيرته.

وبين الاستاذ في الحوزة العلمية، حجة الاسلام علي احتشام ان دماء الفريق الشهيد سليماني في الحقيقة هي في امتداد شهداء الذين سقطوا في بداية الثورة الاسلامية كالشهيد بهشتي والشهيد مطهري ممن انقذوا البلاد من براثن المنافقين فها هو اليوم الشهيد سليماني بدمائه الزكية واستشهاده ظلما، مهد لمحو المتغطرسين والحق الذل بالكيان الصهيوني.

وفي وقت مسبق، أكّد الحرس الثوري الإيراني استشهاد سليماني في غارة صاروخية استهدفته قرب مطار بغداد فجر الجمعة واتّهم الولايات المتحدة بالوقوف وراءها.

وشدد نائب القائد العام للحرس الثوري العميد علي فدوي، على ان استشهاد الفريق قاسم سليماني قائد فيلق القدس سيعطي حافزا أقوى للحرس الثوري، وسنشهد انتصارات كبرى في المستقبل.

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.