23 March 2020 - 10:31
رمز الخبر: 455888
پ
الشيخ اسماعيل زاده في حوار مع رسا:
قال مسؤول قسم الابحاث في الحوزة العلمية بمازندران الشيخ اسماعيل زاده: ان قائد الثورة باطلاقه شعار «طفرة الانتاج» يهدف في الحقيقة الى تحديد مسيرة التقدم والتنمية.

وفي حوار خاص مع مراسل وكالة رسا للانباء، ان مسؤول قسم الابحاث في الحوزة العلمية بمازندران الشيخ صدر الله اسماعيل زاده اشار الى اطلاق شعار "طفرة الانتاج" على العام الهجري الشمسي الجديد 1399 من قبل قائد الثورة الاسلامية واردف قائلا: ان تحقيق شعار السنة يستلزم الجهود الحثيثية للمسؤولين واستخدام جميع قدرات البلاد.

وصرح الشيخ صدر الله اسماعيل زاده بان البعض من المسؤولين اهملوا استخدام الكثير من القدرات والامكانيات في الاعوام الماضية  منوها الى ان قائد الثورة الاسلامية باطلاقه شعار كل عام يهدف في الحقيقة الى تحديد مسيرة التقدم والتنمية فمن هنا ينبغي للمسؤولين ان یعملوا على تحقيق شعار العام "طفرة الانتاج".

وتابع سماحته: ان قائد الثورة دأب طيلة العقد الماضي في اطلاق شعار كل عام بالتركيز على نمو الاقتصاد في البلاد فمن الحري ان يبذل المسؤولون كل جهودهم من اجل تحقيق هذا الشعار منوها في الوقت ذاته الاى ان طفرة الانتاج المخرج الافضل لاحباط العقوبات الجائرة التي فرضها الغرب على الجمهورية  الاسلامية.

وكان قائد الثورة الإسلامية  في خطاب له وجهه الى الشعب الايراني بمناسبة حلول السنة الشمسية الجديدة سائلا الله ان يكون العام عام الانتصارات الكبرى، قائلا ان اليسر سيكون من نصيب الشعب الايراني فما انجز من عمل حتى الآن لا يشكل الا عشر ما تحتاجه البلاد في العام الايراني الماضي كما ان تحدياته تجاوزها الشعب الايراني عبر المحافظة على الروح المعنوية.

ونوه سماحته الى انه عندما نتعرف على نقاط ضعفنا نخرج من حالة الغرور والغفلة اجراءات الحظر على ايران مبينا ان اجراءات الحظر ستنتهي لصالحنا فعلى الرغم من اضرارها فإنها كانت تنطوي على فوائد، مؤكدا ان العام الهجري الشمسي الجديد هو عام طفرة الانتاج.

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
الاکثر قراءة