23 March 2020 - 10:37
رمز الخبر: 455891
پ
الشيخ علي احتشام فی حوار مع رسا:
قال الاستاذ في الحوزة العلمية الشيخ علي احتشام: ان العدو يحاول من بوابة كورونا القاء الرعب والهلع بين المواطنين والعمل على استنزاف ايمانهم بمثل الثورة الاسلامية.

وفي حوار خاص مع مراسل وكالة رسا للانباء، قال الاستاذ في الحوزة العلمية الشيخ علي احتشام ان الاستكبار العالمي يستغل كل الفرص لضرب الثورة الاسلامية والنظام الذي قام على اساسها فانها فرضت تحديات على اعداء الجمهورية الاسلامية طيلة الاربعين عاما الماضية.

واشار الشيخ علي احتشام الى الوضع القائم اثر انتشار فيروس كورونا في البلاد ونوه الى الحرب الاعلامية التي شنها العدو في محاولة منه القاء الرعب والهلع بين المواطنين والعمل على استنزاف ايمانهم بالمثل الثورية وتطلعاتها.

وصرح سماحته بان الشعب الايراني سيخرج منتصرا من الازمة الراهنه اثر تفشي كورونا وذلك اسوة بمشاركته الحاشدة في الذكرى السنوية الماضية لانتصار الثورة الاسلامية والانتخابات النيابية الاخيرة في ملحمة سطرها في نهاية العام الماضي.

والى ذلك تابع الاستاذ في الحوزة العلمية الشيخ علي احتشام قوله: ينبغي للشعب الايراني ان يتابع القضايا في الوضع القائم عبر الاعلام الرسمي من دون ان يكترث اي اهتمام لما تروجه ماكينة اعلام العدو من اشاعات واكاذيب.

ونوه الشيخ عل احتشام الى ان القرآن الكريم شدد على اخذ العلم من مصادره الموثوقة بها مستذكرا في الوقت ذاته الآية الكريمة: "يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَسْأَلُواْ عَنْ أَشْيَاءَ إِن تُبْدَ لَكُمْ تَسُؤْكُمْ وَإِن تَسْأَلُواْ عَنْهَا حِينَ يُنَزَّلُ الْقُرْآنُ تُبْدَ لَكُمْ عَفَا اللَّهُ عَنْهَا."

وكانت قد شددت جماعة العلماء ومدرسي الحوزة العلمية على ان العدو استغل الوضع الراهن في البلاد وقامت ماكينته الاعلامية ببث الاشاعات بهدف بث الفوضي الخلاقة فمن هنا يتوجب على علماء الدين ان يأخذوا دورهم في التصدي لهذه الانشطة الخبيثة والترويج لضرورة الاخذ بالتوجيهات الصادرة عن وزارة الصحة وذلك الى جانب الارشادات والتعاليم الدينية من جملتها عدم التواجد في دور العبادة والمساجد والمشاهد المشرفة.

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
الاکثر قراءة